​"هيئة المعابر": 4% من المسجلين للسفر تمكنوا من مغادرة غزة

...
غزة - فلسطين أون لاين

أكدت هيئة المعابر والحدود بوزارة الداخلية بغزة، أن 4 في المائة من المسجلين للسفر تمكنوا يومي الأربعاء والخميس الماضيين من السفر عبر معبر رفح البري.

وقال هشام عدوان مدير العلاقات العامة والإعلام في الهيئة لوكالة "قدس برس": "تمكن يومي الخميس والأربعاء الماضيين وخلال فتح معبر رفح بشكل استثنائي 1209 مسافرين من الحالات الإنسانية والجوازات المصرية وحملة التنسيقات المصرية من مغادرة قطاع غزة".

وأضاف: "أن هذا العدد لا يتجاوز 4 في المائة من المسجلين للسفر وبحاجة ماسة لمغادر القطاع وعددهم يتجاوز الثلاثين ألفا".

وأوضح أن الهيئة فتحت باب التسجيل للسفر هذا الأسبوع لفئات: الإقامات، المرضى، الطلبة، حملة الجوازات المصرية والأجنبية.

وأعرب عدوان عن أمله أن يتم فتح معبر رفح بشكل دائم من أجل التخفيف من هذا العدد وسفر من له حاجة للسفر لا سيما الطلاب الذين تم قبولهم في الجامعات خارج قطاع غزة والمرضى.

وأشار إلى أن جهودهم لم تنجح في السماح لسفر 17 حاجا منعتهم السلطات المصرية من مغادرة القطاع بعدما أرسلت كشفا بأسمائهم، وقد حرموا من أداء مناسك الحج.

أعادت السلطات المصرية، إغلاق معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة، أول من امس، عقب فتحه استثنائيًا لمدة أربعة أيام لسفر الحالات الإنسانية ومغادرة حجاج بيت الله الحرام، وعودة العالقين من الخارج، وذلك بعد إغلاق استمر 5 أشهر.

ومن الجدير بالذكر أن حوالي 30 ألف فلسطيني مسجّلين في كشوفات السفر بوزارة الداخلية الفلسطينية؛ جلّهم من المرضى والطلاب والعالقين، إضافة إلى جود الآلاف العالقين في مصر وبقية الدول بانتظار فتح المعبر للعودة إلى قطاع غزة.

ويربط معبر رفح البري، قطاع غزة بمصر، وتغلقه الأخيرة بشكل شبه كامل، منذ يوليو/ تموز 2013، حيث تفتحه على فترات متباعدة لعبور الحالات الإنسانية.