العمصي: تأخير صرف المنحة القطرية يفاقم معاناة المتعطلين عن العمل

...
صورة أرشيفية

حذر رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين سامي العمصي، من أن تأخير صرف المنحة القطرية يفاقم أوضاع عشرات الآلاف من العمال المتعطلين عن العمل في قطاع غزة.

وأكد العمصي في تصريح مكتوب، اليوم، أن عائلات العمال المتعطلين عن العمل، تترقب صرف أموال المنحة القطرية (100 دولار) لشهر يونيو الماضي، والتي تأخر صرفها نتيجة منع إدخالها من الاحتلال الإسرائيلي، عقب عدوانه الأخير على قطاع غزة في مايو الماضي.

وقال: "إن آلاف العمال الذين تقطعت بهم سبل العمل، وانضموا إلى جيش البطالة، بلا أي مصدر دخل، باتوا يعتمدون على المنحة القطرية كمصدر يعينهم على مواجهة مصاعب الحياة".

ورفض العمصي أي مقترح لتحويل المنحة القطرية إلى قسائم شرائية، لأن العمال والفقراء "يستفيدون من القيمة المالية للمنحة في سداد التزامات أساسية مهمة للحياة كتعبئة أسطوانة غاز، أو شراء المواد التموينية الأساسية، وغيرها من الالتزامات".

وأكد أن الاحتلال يمارس جريمة إنسانية بربط إدخال المنحة بملفات أخرى، معتبرًا ذلك عقابا جماعيا بحق أبناء شعبنا وآلاف العائلات العمالية تخالف قوانين حقوق الإنسان والقوانين الدولية.

وجدد شكر دولة قطر التي خصصت المنحة للعائلات الفقيرة، داعيا الدوحة للضغط على الاحتلال لصرفها بأسرع وقت ممكن.

المصدر / فلسطين أون لاين