الاحتلال يحكم على شاب مقدسي بالسجن 58 شهرًا وغرامة مالية

...

أصدرت محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية اليوم الأربعاء حكما جائرا بحق الأسير المقدسي نائل سمير الحلبي (33 عام) بسجنه لمدة 56 شهرا وفرضت عليه غرامة مالية بقيمة ستة آلاف شيكل.

واعتقلت قوات الاحتلال الحلبي، على حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، في شهر أكتوبر الماضي، وثم نقلته إلى مركز تحقيق "المسكوبية".

وتعرض نائل خلال 75 يوماً متواصلة أمضاها في المسكوبية، لمختلف أنواع التعذيب، الضرب والهز والتحقيق لساعات طويلة، بالإضافة لشبح الموزة.

واعتقل نائل الحلبي عدة مرات في سجون الاحتلال منذ كان طفلاً.

 ففي اعتقاله الأول عام 2004 لم يتجاوز نائل عمره (17 عاماً)، أمضى في الزنازين 75 يوماً، قبل أن يحكم عليه بالسجن لمدة 4 سنوات ونصف.

وتشارك الحلبي الاعتقالات مع أشقائه الثلاثة "رائد، ورامي، وناصر"، ولم تجتمع العائلة سوياً لمدة 6 سنوات متواصلة.

وشارك الأشقاء الأربعة في الإضراب الذي خاضته الحركة الأسيرة العام 2012 عندما كانوا جميعاً في سجون الاحتلال.

وحصل نائل على شهادة الثانوية العامة من داخل السجن، ومن ثم التحق بجامعة بيرزيت، وأنهى شهادة البكالوريوس، ويدرس حالياً بالماجستير.

وخلال السنوات التي أمضاها في سجون الاحتلال، شارك نائل في 3 إضرابات عن الطعام.

المصدر / فلسطين أون لاين