مهاجم برلين بايع تنظيم الدولة في شريط فيديو

...
القاهرة - (أ ف ب)

ظهر أنيس العامري، المشتبه به الرئيسي في الهجوم بشاحنة على سوق في برلين، في شريط فيديو نشر الجمعة 23-12-2016، وهو يبايع تنظيم الدولة الاسلامية.

ويظهر العامري في تسجيل الفيديو الذي بثته وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية، وهو يبايع زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وقتل العامري في اشتباك مع الشرطة الايطالية في ميلانو صباح الجمعة.


وفي الشريط الذي مدته دقيقتان و42 ثانية، يظهر العامري وهو يتحدث مباشرة إلى الكاميرا ويقف خارجا مرتديا معطفا شتويا وواضعا سماعتي أذن.

وقال في الشريط "إني أبايع أمير المؤمنين ابو بكر البغدادي ... على السمع والطاعة .. وعلى إقامة دين الله وعلى إقامة الدولة الاسلامية وعلى جهاد عدو الله ما استطعت الى ذلك سبيلا".

وأضاف "رسالتي الى الصليبيين الذين يقصفون المسلمين كل يوم ...والله جئناكم بالذبح يا خنازير .. سننتقم لهم إن شاء الله".

ودعا إلى القتال في كل مكان وقال "الذي يستطيع أن يقاتل في مكانه يقاتل ... والذي في أوروبا يقاتل الخنازير الصليبيين".

وكانت وكالة "أعماق" أعلنت في وقت سابق أن الرجل الذي قتل في تبادل لإطلاق النار في ميلانو حين أوقفته الشرطة الايطالية خلال عملية تفتيش ليل الخميس الجمعة هو منفذ هجوم برلين على سوق للميلاد.

ونقلت الوكالة عن "مصدر أمني" أن "منفذ هجوم برلين ينفذ هجوما جديدا على دورية للشرطة الايطالية بمدينة ميلانو ويقتل خلال تبادل اطلاق النار" في إشارة إلى العامري.

وقتل 12 شخصا مساء الاثنين حين صدمت شاحنة حشدا في سوق للميلاد في برلين ما أدى إلى تحطم أكشاك.

وتبنى تنظيم الدولة الاسلامية مساء الثلاثاء الهجوم ونقلت وكالة أعماق عن "مصدر أمني" قوله إن "منفذ عملية الدهس في مدينة برلين الألمانية هو جندي للدولة الاسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الدولي".

وتشارك ألمانيا في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق.

وقتلت الشرطة الايطالية العامري قرب محطة قطارات سان جيوفاني في ميلانو ليل الخميس الجمعة بعد أربعة أيام من حملة مطاردة في مختلف أنحاء أوروبا.