إصابات في مواجهات على المدخل الشمالي لمدينة رام الله

...
جانب من المواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لرام الله (الأناضول)

أصيب عدد من الشبان بحالات اختناق بالغاز السام والمدمع خلال مواجهات اندلعت اليوم الثلاثاء، على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، مع قوات الاحتلال التي تصدت لمسيرة انطلقت وفاء لشهداء جنين الأربعة الذين قضوا برصاص الاحتلال فجر أمس.

وأفاد شهود عيان، بأن جنود الاحتلال المتواجدين على الحاجز العسكري في محيط مستوطنة “بيت إيل”، أطلقوا الغاز المسيل للدموع والرصاص “المطاطي” صوب الشبان المشاركين في المسيرة ما أدى لإصابة العشرات منهم بالاختناق.

واندلعت المواجهات عقب وقفة في جامعة بيرزيت وفاءً لشهداء جنين نظمتها الكتل الطلابية، تنديدا بالجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة جنين أمس.

ورفع المشاركون في الوقفة، لافتات تدعو لإنهاء الجرائم والاعتداءات المتواصلة بحق أبناء شعبنا، مطالبين بتوفير الحماية الدولية لهم.

وقال مسؤولو الكتل الطلابية في كلماتهم خلال الوقفة، إن جنين ومخيمها قدمت وما زالت التضحيات، من شهداء وجرحى وأسرى، وستبقى مستمرة في نضالها حتى نيل الحرية والاستقلال، مشددين على أن الاحتلال لن ينال من عزيمة أبناء شعبنا رغم الجرائم التي ترتكب يوميًا بحقهم.

وأكدوا أن هذه الجريمة تظهر بشاعة الاحتلال وإجرامه ضد أبناء شعبنا، وهو استمرار لمسلسل القتل اليومي الذي لا يمكن السكوت عنه، داعين المجتمع الدولي لمحاكمة الاحتلال على جرائمه.

المصدر / فلسطين أون لاين