السلطات المصرية تعتقل أسامة محمد مرسي

...
القاهرة- (الأناضول)


اتهمت أسرة محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطياً بمصر، الشرطة بـ"اعتقال" نجله أسامة والمتحدث باسم الأسرة، من دون تقديم أسباب فورية.

وقال أحمد النجل الأكبر لـ"مرسي"، في تصريحات لوكالة "الأناضول": "تم اعتقال أسامة أخي من منزله في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية.

وأضاف أن "اعتقال المتحدث باسم الأسرة، ونجل الرئيس محمد مرسي، هو إجرام جديد ضد الرئيس واستمرار للتنكيل به وبحقوقه ونعتبر الأمر تصفية حسابات".

وتابع: "نطالب كل الأحرار في العالم برفض وإدانة ما حدث بحق المتحدث باسم الرئيس.. وأسرته لن يرجعها هذا التنكيل عن تمسكها برفض الانقلاب".

وفي أول التعليقات حول عملية التوقيف، أدانت جماعة الإخوان في بيان صادر عنها مساء اليوم توقيف أسامة مرسي، واصفة الأمر بـ"القمع" له ولوالده.