موسكو تتخلى عن إحدى غواصاتها النووية

...

أعلن مصدر مطلع في مجال الصناعة العسكرية الروسية أن سلاح البحرية في جيش البلاد سيتخلى عن إحدى غواصات "تايفون" النووية القديمة ويخرجها من الخدمة.

وقال المصدر لوكالة "تاس" الروسية "تم سحب غواصة دميتري دونتسكوي النووية الاستراتيجية من الخدمة في سلاح البحرية الروسية، وسيتم تفكيكها في وقت لاحق".

وأشار المصدر للوكالة "إلى أن اسم دميتري دونتسكوي كان قد أطلق على غواصة روسية أخرى من فئة Borey-A، يتم العمل على تصنيعها في مصنع سيفماش الروسي في إطار المشروع الحكومي 955А".

واعتبرت TK-208 "دميتري دونتسكوي" الغواصة الرئيسية من غواصات المشروع 941 في الأسطول الشمالي التابع لسلاح البحرية الروسي، وعام 1989 تم تشغيل 5 غواصات أخرى من هذه الفئة في سلاح البحرية الروسية، وعملت معظم هذه الغواصات حتى عام 2010.

ويبلغ طول الغواصة المذكورة 172 مترا، وعرضها 23.3 م، ومقدار إزاحتها للمياه يعادل 48 ألف طن، كما يمكنها الحركة بسرعة 27 عقدة بحرية، والغوص لعمق 400 م تحت سطح الماء.

وتضم منظومة تسليحها 20 صاروخا بالستيا من نوع "بولافا"، وطوربيدات من عيار 533 ملم.

المصدر / وكالات