نقابة "الإسعاف" تعلن الاعتصام المفتوح لرفض "الهلال الأحمر" تلبية مطالبهم

...
ضباط الإسعاف يدعون إدارة جمعية الهلال الأحمر لتلبية مطالبهم

أعلنت نقابة خدمات الإسعاف والطوارئ في الضفة الغربية، اليوم الثلاثاء، العودة إلى الاعتصام المفتوح والإضراب عن الطعام، بعد انتهاء مهلة الواسطة المحددة من قبل وزارة العمل برام الله دون تلبية مطالبهم.

وقال الناطق باسم نقابة خدمات الاسعاف والطوارئ أسامة سويطي في تصريحات لوكالة "وطن"، إن الاعتصام اليوم، يأتي عقب سلسلة اعتصامات نفذها ضباط الإسعاف والطوارئ سابقاً على مدار الـ3 شهور الماضية، في ظل نزاع العمال القائم مع إدارة جمعية الهلال الاحمر منذ عام 2018.

وأضاف: "جمعية الهلال الاحمر لم تلتزم بأي بند من البنود التي تم الاتفاق عليها مع ضباط الإسعاف والعمال وبناءً على ذلك عدنا إلى الاعتصامات من جديد".

وأوضح أن مطالب النقابة بإعادة الاقتطاعات من رواتب الموظفين دون قانون منذ عام 2018، إضافة لمطالب تتعلق بالتقاعد، إلى جانب مطالبتنا بإعادة الاقتطاعات من سنوات الأقدمية، لضباط الإسعاف والطوارئ التي بلغت 15 سنة.

كما طالب بمساواتهم بالقطاع الصحي الحكومي من حيث العلاوات وطبيعة العمل، وتثبيت موظفي العقود، عدا عن احتجاجهم على تقليص مركبات الإسعاف من 91 مركبة إسعاف إلى 23 مركبة في الميدان.

من جانبه، قال رئيس نقابة خدمات الإسعاف والطوارئ سائد عثمان، إنهم اصطحبوا أبناءهم معهم للاعتصام والمبيت داخل مقر جمعية الهلال الأحمر بمدينة البيرة، إلا أنهم تفاجؤوا إغلاق إدارة الجمعية الباب في وجه المعتصمين.

وأضاف "آن الأوان لإنهاء نزاع العمل بتحقيق مطالب وحقوق العاملين وأبناء شعبنا الفلسطيني".

 

المصدر / فلسطين أون لاين