مصدر بحماس: ندرس خيارات التصعيد مع الاحتلال

...

قال مصدر قيادي في حركة حماس، إن حركته تدرس خيارات التصعيد مع الاحتلال الإسرائيلي في ظل حصار غزة وتباطؤ إعادة الإعمار.

وأكد المصدر لقناة الجزيرة الفضائية، مساء اليوم الاثنين، أن الاعتداءات الإسرائيلية على الأقصى واستهداف الأسرى ستفجر الأوضاع مجددا.

وشدد المصدر على أن حماس لن تسمح باستمرار الوضع الحالي والمرحلة القادمة ستثبت مصداقية ما نقول.

وعبر المصدر عن الاستياء الشديد من سلوك الوسيط المصري وتلكئه إزاء وعوده تجاه غزة، مشيرًا إلى أن مصر لم تلتزم بما تعهدت به لحماس والفصائل من إعادة الإعمار والتخفيف عن غزة.

وقال المصدر إن مصر تواصل التنغيص على المسافرين الفلسطينيين إلى قطاع غزة، كما أنها تواصل منع الآلاف من السفر من قطاع غزة دون مبرر.

وأوضح أن سلوك مصر تخل عن تعهدها بإلزام (إسرائيل) مقابل التزام المقاومة بالتهدئة.

وخلال العدوان في مايو الماضي، لعبت القاهرة دورا رئيسيا للتوسط بين الاحتلال وفصائل المقاومة -وعلى رأسها حماس- للتوصل إلى وقف لإطلاق النار، وأعلنت آنذاك دعم مشاريع إعادة إعمار القطاع بمنحة مالية قيمتها 500 مليون دولار.

المصدر / فلسطين أون لاين