​100 ألف نازح من الموصل منذ بدء العمليات

...
نازحات من الموصل يصنعن الخبز في مخيم للمشردين بالقرب من قرية ناهيا شمال مدينة القيارة بالموصل (أ ف ب)
بغداد - (أ ف ب)

أعلنت منظمة الهجرة الدولية، اليوم الأحد، أن أكثر من مئة ألف شخص نزحوا نتيجة العمليات العسكرية الجارية لاستعادة الموصل، ثاني أكبر مدن العراق.

وقد شنت القوات العراقية في 17 تشرين الأول/أكتوبر عملية عسكرية واسعة لاستعادة السيطرة على أخر أبرز المعاقل الخاضعة لتنظيم الدولة الاسلامية.

ومنذ بدء المعارك، نزح 103 الاف شخص بحسب منظمة الهجرة الدولية.

وحذرت المنظمات الدولية من نزوح نحو مليون شخص بسبب العمليات العسكرية في الموصل، لكن هذه الأرقام لم تتحقق حتى الأن.

وتقدمت قوات "مكافحة الإرهاب" وهي وحدات النخبة في عمق أحياء مدينة الموصل، وتكمنت من استعادة السيطرة على نصف الجانب الشرقي للمدينة.

لكن القوات الأخرى من المحور الجنوبي لاتزال متعثرة كما أن قوة الجيش القادمة من المحور الشمالي لم تدخل المدينة حتى الأن.

بدورها، تمكنت قوات الحشد الشعبي التي خصص لها استعادة بلدة تلعفر من الجهة الغربية لمحافظة نينوى، من قطع الطريق بين الموصل وسوريا، لكنها لم تشن هجوما على تلعفر.

واستولى تنظيم الدولة الاسلامية على مساحات شاسعة من الأراضي شمال وغرب العراق خلال هجوم شنه منتصف 2014، لكن القوات العراقية استطاعت استعادة مساحات كبيرة وبعض المناطق والمدن.