فلسطين أون لاين

آخر الأخبار

بمناسبة يوم الأسير: شهادة الأسير عز الدين عمارنة عن السجون وعجائبها السبع!

منذ 7 أكتوبر.. الاحتلال اعتقل نحو 100 صحفي فلسطيني بشكلٍٍ تعسفي

استنادًا لـ "تسجيل صوتي".. "التحقيقات الفيدرالي" يكشف تفاصيل جديدة عن حادثة اغتيال الطفلة هند وأسرتها

"كل يوم هو بمثابة صراع من أجل البقاء".. الأمم المتحدة تدعو لمساعدات بقيمة 2.8 مليار دولار للفلسطينيين

هكذا يشارك أطباء "إسرائيليون" في جرائم تعذيب أسرى غزة وبتر أطرافهم "دون رحمة"

"بقذيفة إسرائيلية واحدة".. قتلت 5 آلاف من أجنة أطفال بغزّة وأزهق الأمل الأخير لمئات الأزواج بـ "الإنجاب"

السلطات الأمريكية تعتقل موظفين في "جوجل" احتجوا ضد التعاون التكنولوجي مع "إسرائيل"

هنية يبحث مع وزير الخارجية التركي التطورات السياسية والميدانية المتعلقة بالحرب على غزة

حماس: أسرى الاحتلال عالقين في حسابات نتنياهو ومناورات "البحث عن العظام" في مقابر غزة فاشلة

"طوفان الأقصى" تكبّد "إسرائيل" خسائر باهظة.. "تل أبيب" تسجل يوميًا 60 جنديًا معاقًا بسبب عدوانها على غزة

"نتنياهو" يدعو "غانتس" لمباحثات والأخير يرفض

...
صورة ارشيفية

دعا رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلية، "بنيامين نتنياهو"، رئيس حزب "المعسكر الوطني"، "بيني غانتس"، إلى محادثات "دون شروط مسبقة"، للتوصل إلى تسوية حول "إصلاح" جهاز القضاء الإسرائيلي، وذلك في مقطع مصور بثه على حساباته الرسمية، مساء الثلاثاء.

من جانبه، رفض "غانتس" عرض رئيس حكومة الاحتلال، وذلك في خطاب ألقاه أمام حزبه مساء الثلاثاء، شدد خلاله على أن (إسرائيل) تحكم بواسطة حكومة أقلية متطرفة غير مؤهلة"، معتبرا أن عرض "نتنياهو" هو محاولة لخداع الرأي العام بأنه يسعى للتوصل إلى تفاهمات، وذلك على خلفية خطة التسوية التي طرحها الرئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي "هرتسوغ".

وفي بيانه المصور، قال "نتنياهو" إنه "أريد التوجه بالحديث لبيني غانتس، لدينا العديد من الاختلافات، ولكن لدينا أيضًا الكثير من القواسم المشتركة، كلانا يحمل اسم بنيامين، وكلانا قاتل في ساحة المعركة ضد عدو مشترك".

وأضاف "نتنياهو" "غالبية الشعب تتوقع منا أن نفعل شيئًا من أجل هدف مشترك، يتريد منا أن نتوصل إلى تفاهمات، ولكن من أجل التوصل إلى ذلك، علينا أن نفعل شيئًا واحدًا بسيطًا، أن نضع جانبًا جميع الشروط المسبقة، وجميع العقبات".

بدوره، شن "غانتس" هجوما حادا على حكومة "نتنياهو"، وقال إن (إسرائيل) تحت خطر واضح ومن دون أيادي مستقرة وقوية تمسك بمقود القيادة"، مشيرا إلى أن "الوزير المسؤول عن الشرطة يحدث حالة من الفوضى ويفكك السلطة، وزير الخارجية منشغل بالعلاقات العامة بدلا من العلاقات الخارجية".

وأضاف "وزير الأمن يتخلى عن جيش الشعب، ووزير القضاء أعلن حربا على جهاز القضائي والديمقراطية في (إسرائيل). وقبل كل شيء: لا يوجد رئيس حكومة فعّال في (إسرائيل)"، وشدد غانتس على أن المعارضة "التي يقودها" تشكل بديلا للسلطة القائمة.

وقال غانتس "نحن نواجه تحديات هائلة وفي الوضع الأمني ​​الأكثر خطورة الذي شهدناه منذ حرب يوم الغفران (حرب تشرين 73). الجيش الشعبي يواجه خطر التفكك وإلحاق أضرار جسيمة في كفاءته، ونواجه صعوبات اقتصادية، جميع البيوت تعاني من تكلفة المعيشة، ونواجه جهاز تعليم يتآكل".

المصدر / وكالات