بدء تنفيذ مشروع لتطوير محطة ترحيل نفايات اليرموك بقيمة مليون دولار

...
محطة ترحيل نفايات "اليرموك" بمدينة غزة
غزة/ رامي رمانة: 

أعلن مساعد المدير العام لشؤون المياه والبيئة في بلدية غزة، أنور الجندي، طرح عطاء لتنفيذ مشروع لتطوير محطة ترحيل النفايات في اليرموك وسط مدينة غزة بقيمة مليون دولار، وقرب تنفيذ مشروع لإنشاء خطوط ناقلة لمياه الصرف الصحي إلى محطة البريج المركزية بقيمة 8.5 ملايين يورو.

وأوضح الجندي لصحيفة "فلسطين" أنّ تنفيذ مشروع تطوير محطة ترحيل النفايات في اليرموك سيبدأ في غضون شهر، وتستمر عملية التنفيذ من 6 أشهر إلى عام، بتمويل من البنك الإسلامي للتنمية- جدة.

وقال الجندي في هذا الصدد:" لقد طرحت بلدية غزة مناقصة لمشروع تطوير محطة ترحيل نفايات اليرموك، وتمّت ترسيَتها على إحدى شركات المقاولات، ونتوقع بدء تنفيذ المشروع في غضون شهر تقريبًا".

وبيّن أنّ المساحة الإجمالية للمشروع دونمان، ويشتمل على بناء محطة أرضية لتجميع النفايات في سبيل الحفاظ على البيئة، ومنعًا للتلوث البصري، مشيرًا إلى أنّ المحطة ستُقام على مساحة 600 متر مربع وسيعلوها طابقان، أحدهما لدائرة المياه والصرف الصحي والثاني لدائرة الصحة والبيئة والحدائق.

وأشار إلى أنّ المشروع سيتم تزويده بمكابس ضاغطة آلية لتجميع النفايات وترحيلها للمكب الرئيس في منطقة جحر الديك شرق غزة.

وقدّر الجندي حجم النفايات التي تصل إلى محطة اليرموك من 250-300 طن يوميًّا، في حين أنّ إجمالي النفايات التي يتم إنتاجها في مدينة غزة 750 طنًّا يوميًّا.

وأوضح أنهم لجؤوا إلى محطة ترحيل اليرموك، بسبب عدم توافر المال الكافي لشراء آليات لترحيل النفايات مباشرة من المدينة إلى المكبات الرئيسة، كما أشار إلى حاجة الآليات المتوفرة إلى صيانة وقطع.  

ويُعدُّ مكب نفايات اليرموك أكبر مكب للنفايات في مدينة غزة، وتستخدمه الشاحنات الخاصة لتفريغ حمولتها من النفايات، تمهيدًا لنقلها مرة أخرى إلى مكب جحر الديك على أطراف المدينة. 

ويقع المكب في منطقة تزدهر بالحياة السكانية بوجود عدد من المؤسسات الحيوية في قطاع غزة، منها مديرية التربية والتعليم، وملعب اليرموك، وسوق اليرموك الشعبي، إضافة إلى متنزه البلدية.

وفي سياق آخر، أفاد الجندي بأنّ البلدية بصدد تنفيذ مشروع الخطوط الناقلة لمياه الصرف الصحي لكي تصل إلى محطة المعالجة المركزية شرق البريج وسط قطاع غزة.

وبيّن الجندي أنّ البلدية حصلت على تمويل لإنشاء الخطوط الناقلة من البنك الإنمائي الألماني بقيمة 8.5 ملايين يورو.

وأوضح أنّ الخط مخطط له أن يبدأ من شارع الشغف في الشجاعية، ويسلك شارع الحرية ومن ثم شارع رقم (9)، وشارع وادي العرائس، ليصل إلى الخط الشرقي، وصولًا إلى مفترق الشهداء" نتساريم" سابقًا، حيث يتم ربط هذه الخطوط الناقلة بخط يوصلها إلى محطة المعالجة المركزية شرق البريج وسط القطاع.

وأشار إلى أنّ هذه الخطوط الناقلة سوف تُخفّف الضغط عن محطات الضخ التالية: محطة رقم (5) الموجودة في حي المنارة، ومحطة رقم (6) في منطقة السامر، ومحطة رقم (7) في حي الزيتون.

وبيّن أنّ مشروع الخطوط الناقلة قيد التصميم، ومن المرجح بدء تنفيذه مطلع العام المقبل، وتستمر عملية التنفيذ مدة عام، ولفت إلى الخط مرجّحًا أن ينقل يوميًّا حوالي (20) ألف كوب من مياه الصرف الصحي.  

ومحطة المعالجة المركزية شرق البريج تخدم محافظتي غزة والوسطى، وأُنشئت بتمويل من بنك الائتمان الألماني لإعادة التنمية KfW " "بتكلفة أكثر من 100 مليون دولار، بتنفيذ وإشراف مصلحة مياه بلديات الساحل".