"بدران": طلاب "النجاح" صنّاع المجد وشركاء في معركة التحرير

...
جانب من احتفالات الطلبة في جامعة النجاح

أكد عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" حسام بدران أن جامعة النجاح تشكل أحد روافد العمل الوطني الفلسطيني، وصرح خرّج القيادات السياسية والفكرية والثقافية والمقاومين، وتمكنت عبر سنوات من تجاوز كل المحن والأزمات.

 ووجه بدران رسالة لطلبة النجاح بأنهم ملح الأرض، وحاضر الشعب الفلسطيني وصناع مجده والمشاركون الأساسيون في نهضة الجماهير، والحفاظ على بوصلتها وشركاء في معركة التحرير.

وفي كلمته بمهرجان الكتلة الإسلامية بجامعة النجاح اليوم الثلاثاء باسم قيادة "حماس"، أشاد بدران بالجامعة وكل مكوناتها وخاصة بعد الأزمة الأخيرة التي عصفت بها.

وأوضح أن حماس كانت على تواصل يومي ومتابعة للأوضاع في النجاح، سواء من خلال الحديث مع إدارة الجامعة ومجلس أمنائها وقيادات نابلس، حتى استطاعت أن تخرج من الأزمة وتفتح مسارا جديدا أكدت من خلاله أنها وطنية بامتياز.

وأضاف أن التخرج من الجامعة هو بداية مرحلة مهمة تجاه الوطن والقضية الفلسطينية.

يشار إلى أن القيادي في حماس حسام بدران من مدينة نابلس، ومن خريجي جامعة النجاح الوطنية.

واحتفلت الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية بنابلس اليوم بتخريج دفعة جديدة من طلبتها في مهرجان مهيب، تحت شعار "بالعلم أفواج  -  وللتحرير نبراس".

وتزينت أرض المهرجان ومرافق الجامعة بأعلام فلسطين ورايات حركة حماس، وسط مشاركة واسعة من الطلبة وعائلاتهم الذين ارتدوا الوشاح الأخضر.

وردّد المشاركون في المهرجان هتافات التأييد لحركة حماس، وجناحها العسكري كتائب القسام، كما صدحت مكبرات الصوت بأناشيد المقاومة.

وعرضت الكتلة الإسلامية صور العشرات من شهدائها وأسراها في جامعة النجاح، الذين ضحوا بأرواحهم وحريتهم فداءً للوطن.

المصدر / فلسطين أون لاين