أجهزة السلطة تصعد من استهداف النشطاء وطلبة الجامعات بالضفة

...
صورة أرشيفية

تواصل أجهزة أمن السلطة بالضفة الغربية المحتلة حملتها بحق نشطاء وطلبة الجامعات، والتي طالت عدد من المواطنين أغلبهم أسرى محررين.

ففي الخليل، استدعى جهاز مخابرات السلطة في الخليل الطالب في جامعة الخليل غسان إدريس النجار للمقابلة يوم غدٍ الخميس.

واختطف ذات الجهاز الطالب في جامعة بير زيت عروة نعيم الكومي من سكان مخيم الفوار قضاء الخليل.

كما اختطفت قوة مشتركة من أجهزة السلطة في الخليل فجر أمس الثلاثاء، الأسـير المحرر حمزة جبريل الجياوي بعدما حاصرت منازل عائلته في إذنا، حيث قام القوة المقتحمة بتهديد عائلته بإطلاق النار وتفجير الباب على ساكنيه قبل أن يقوم بفتح الباب لهم.

وفي بيت لحم، اعتقلت أجهزة أمن السلطة الفتى محمد شاهين من مخيم الدهيشة وطالب آخرين بتسليم أنفسهم على أثر رفضهم واحتجاجهم لما تعرضوا له من اعتداء من قِبل عناصر أمنية بزي مدني أثناء تشييع جثمان الشـهيد أمجد أبو سلطان وسحلهم وإنزال رايات بعض الفصائل.

وفي نابلس، اختطف جهاز وقائي السلطة الشاب منذر يوسف أحمد من عصيرة القبلية قضاء نابلس أثناء خروجه من المسجد بعد صلاة العشاء مساء اليوم الثلاثاء.

فيما مددت محكمة السلطة بنابلس اعتقال الناشط أحمد ملحم لمدة 48 ساعة، علما بأنه معتقل لدى مخابرات السلطة منذ يومين، ويعاني من أعراض مرضية شديدة.

وفي طوباس، اعتقل جهاز الأمن الوقائي الأسير المحرر فادي عبدالرازق بعد استدعائهم أمس.

وفي جنين، اختطفت أجهزة أمن السلطة مساء أول أمس -الاثنين- الشاب محمد ناصر السعدي  مكان عمله في مدينة جنين ضمن حملتها الشعواء بحق أبناء جنين ومخيمها.

وصعدت أجهزة السلطة مؤخراً في اعتداءاتها على المواطنين وخاصة أنصار حركتي حماس والجهاد الإسلامي.

وتضمنت الاعتداءات منع رفع رايات الفصائل في مواكب استقبال الأسرى المحررين والمناسبات الوطنية وملاحقة النشطاء على خلفية انتمائهم السياسي.

ورصدت "لجنة أهالي المعتقلين السياسيين" ارتكاب أجهزة السلطة (119) انتهاكا بحق المواطنين خلال شهر تشرين أول أكتوبر الماضي.

وتوزعت الانتهاكات كالآتي: (44) حالة اعتقال سياسي، (13) حالة استدعاء، (26) عملية مداهمة لمنازل وأماكن عمل، (12) حالة قمع حريات، (1) عملية مصادرة لممتلكات، (10) محاكمة تعسفية، (1) حالات تدهور الوضع الصحي لمعتقلين بسبب التعذيب أو ظروف الاحتجاز، (4) حالات جرى فيها اقتحام مؤسسات، إضافة إلى (7) حالات اعتداء وانتهاكات أخرى.

المصدر / فلسطين أون لاين