قدم.. انطلاق النسخة العاشرة من "كأس العرب" في قطر

...

افتُتحت الدورة العاشرة من بطولة كأس العرب، اليوم الثلاثاء، على استاد البيت في العاصمة الدوحة، بعد تسع سنوات من التوقف.

وانطلق حفل الافتتاح الرسمي للبطولة قبيل مباراة قطر والبحرين باستعراض فني وموسيقي ضخم، وقد افتتح البطولة أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني.

وحضر أيضا مراسم الافتتاح رؤساء ومسؤولون، بينهم الرؤساء.

من جهته عقّب إنفانتينو بكلمة مقتضبة داعيا إلى العمل "معا" لإنجاح البطولة مستخدما الكلمة بالعربية.

وتعود كأس العرب بثوبها الجديد بعد غياب تسع سنوات، في ضيافة قطرية لستة عشر منتخبا يتواجهون على ستة من الملاعب المونديالية الثمانية.

وللمرة الأولى تقام كأس العرب تحت مظلة الاتحاد الدولي (فيفا)، في نهائيات ستكون بمثابة بروفة مصغّرة لكأس العالم التي تستضيفها الدولة الخليجية الصغيرة الغنية بالغاز في نهاية 2022 للمرة الأولى في الشرق الأوسط والعالم العربي.

وتوافدت الجماهير بأعداد كبيرة إلى الملعب الذي يعدّ الأكبر في البطولة، وثاني أكبر الاستادات في ملاعب كأس العالم الثمانية، بسعة 60 ألف متفرج.

وقبل انطلاق مباراة الافتتاح بين منتخبي قطر والبحرين، تضمن الحفل عروضا موسيقية وأخرى لألعاب نارية، بالإضافة إلى فقرة تستعرض تاريخ المنطقة العربية وتروي مآثر العرب ووحدتهم وتكاتفهم.

والمنتخبات المشاركة هي: قطر، العراق، البحرين، عمان، تونس، الإمارات، سوريا، موريتانيا، المغرب، السعودية، الأردن، فلسطين، الجزائر، مصر، لبنان والسودان.

وتستمر البطولة حتى 18 كانون الأول/ ديسمبر المقبل، وهي تقام للمرة الأولى تحت مظلة الاتحاد الدولي.

وتعود البطولة بعد توقف 9 سنوات، وتوجت 5 منتخبات بلقب كأس العرب، وهي العراق بـ4 ألقاب، والسعودية بلقبين، وكل من مصر المغرب وتونس بلقب واحد.

وللمرة الأولى في المنطقة العربية والشرق الأوسط، تستضيف قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم، بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر 2022، بمشاركة 32 منتخبا، على 8 ملاعب، بينها ملعب "البيت" الذي انطلقت منه بطولة كأس العرب.

 مواجهة العراق وعمان

وحسم التعادل الإيجابي بهدفٍ لمثله مواجهة العراق وعمان، الثلاثاء، ضمن منافسات المجموعة الأولى من بطولة كأس العرب، على استاد "الجنوب" في مدينة الوكرة بقطر.

وتقدم منتخب عُمان أولا بهدف أول في اللقاء أحرزه صلاح اليحيائي في الدقيقة 78 من علامة جزاء، ثم عادل للعراق لاعبه حسن عبد الكريم من ركلة جزاء أيضا في الدقيقة 8 من الوقت المبدد.

ولعب "أسود الرافدين" منذ الدقيقة 68 بعشرة لاعبين عقب طرد لاعب الوسط ياسر صفاء القاسم لنيله البطاقة الصفراء الثانية.

المصدر / فلسطين أون لاين