هنية يهاتف وزير الخارجية الماليزي

...

هاتف إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" ظهر اليوم الاثنين، وزير الخارجية الماليزي سيف الدين عبد الله، مشيدًا بالموقف الماليزي الداعم للحق الفلسطيني والرافض للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وقال تصريح نشره مكتب رئيس الحركة: "تم خلال الاتصال التأكيد على العلاقات الثنائية القوية والعمل على تطويرها". .

ووضع رئيس حركة حماس وزير الخارجية الماليزي في صورة العديد من القضايا، وخاصة ما يجري في مدينة القدس المحتلة من عدوان إسرائيلي متواصل على شعبنا الفلسطيني، وانتهاكات بحق المقدسات والمسجد الأقصى المبارك، ومحاولات تقسيمه زمانًا ومكانًا، ومنع الفلسطينيين من الوصول إليه.

وأشار رئيس الحركة إلى استمرار الاحتلال في بناء المستوطنات وتوسيعها، وسرقة الأراضي الفلسطينية ومصادرتها، فضلًا عن الاعتداءات اليومية للمستوطنين ضد أهلنا وشعبنا في الضفة، وكذلك ما يعانيه الأسرى في سجون الاحتلال من ظلم وإجراءات عنصرية صهيونية بحقهم.

وأكد هنية على ضرورة توفير الحياة الكريمة لهم، وبذل كل الجهود من أجل إطلاق سراحهم باعتبارهم مناضلي حرية.

واستعرض التطورات الجارية في قطاع غزة، سواء على مستوى الحصار أو ملف إعادة إعمار ما هدمه الاحتلال سواء في الحرب الأخيرة أو الحروب التي سبقت، مشددًا على ضرورة إنهاء الحصار وتقديم كل التسهيلات لإعادة الإعمار وإغاثة أهلنا في القطاع.

وأشار أيضا إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في دول الشتات، والعمل المطلوب من أجل توفير حياة كريمة وتحقيق العودة إلى بيوتهم وديارهم التي هجروا منها.

من جانبه أكد وزير الخارجية الماليزي وقوف بلاده إلى جانب الحق الفلسطيني، قائلا: "إن ماليزيا دومًا تقف إلى جانب فلسطين في كل المحافل والمحطات، وترفض بشدة التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي".

وشدد على أنها ستواصل العمل في هذه القضايا سواء القدس والأسرى وأوضاع الفلسطينيين وتساندهم فيها جميعًا.

المصدر / فلسطين أون لاين