المُحررة أبو كميل تتوجه للخليل إلى حين السماح لها بدخول غزة

...

وصلت الأسيرة المحررة نسرين أبو كميل (46عاما) إلى مدينة الخليل للإقامة فيها إلى حين سماح سلطات الاحتلال لها بالعودة إلى قطاع غزة.

وعانقت الأسيرة أبو كميل الحرية بعد 6 سنوات في الأسر في سجون الاحتلال الإسرائيلي، أمس، وقد منعتها سلطات الاحتلال الإسرائيلية من العودة لقطاع غزة، حيث تقطن عائلتها.

وبعد 9 ساعات من الانتظار، أفرج الاحتلال عن نسرين أبو كميل من سجن الدامون، وهي من مواليد مدينة حيفا، ومتزوجة في قطاع غزة منذ 20 عاما.

وخلّفت أبو كميل وراءها 32 أسيرة فلسطينية يحتجزن في ظروف مزرية بسجن الدامون، الأقدم بين سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وحتى الإفراج عنها، امتنعت سلطات الاحتلال عن إصدار تصريح يتيح لها الدخول إلى غزة، ولم شملها بأفراد عائلتها الذين حُرمت من زيارتهم طوال سنوات الأسر.

المصدر / فلسطين أون لاين