"التعاون الإسلامي" تحذر من تصعيد انتهاكات الاحتلال في القدس

...

 أدانت منظمة التعاون الإسلامي التصعيد الممنهج في انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى المبارك، من خلال تكثيف عملية الاقتحام اليومية من قبل مجموعات المستوطنين، ورفعهم العلم الإسرائيلي في باحاته بحماية شرطة الاحتلال، وتقييد حرية وصول المواطنين الفلسطينيين للصلاة فيه، في انتهاك صارخ لحرمة الاماكن المقدسة وحرية العبادة.

كما حذرت المنظمة، في بيان لها، من تبعات استمرار سياسات الاحتلال القائمة على الاستيطان الاستعماري، والتطهير العرقي، والتهجير القسري للفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة، والرامية لتغيير وضعها القانوني والتاريخي وعزلها عن محيطها الفلسطيني، وذلك في انتهاك صارخ للقانون الدولي وقرارات الامم المتحدة ذات الصلة.

وطالبت الأمانة العامة للمنظمة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته والتدخل العاجل من اجل الزام (اسرائيل)، قوة الاحتلال، بوقف انتهاكاتها المتواصلة بحق المسجد الأقصى المبارك وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وارضه ومقدساته، وخاصة في مدينة القدس المحتلة.

المصدر / فلسطين أون لاين