تقنية جديدة تتيح توليد الطاقة بالسير على أرضيات خشبية

...

طوّر فريق من الباحثين من المعهد الفدرالي السويسري للتكنولوجيا تقنية جديدة تتيح توليد الطاقة من السير على أرضيات خشبية. وأعلن الباحثون أنهم استطاعوا استغلال هذه الطاقة لإضاءة مصباح كهربائي.

وتعتمد التقنية الجديدة على تزويد ألواح الخشب بوحدات توليد متناهية الصغر مثبتة داخل أغلفة من السيليكون، حيث تبين من خلال التجارب، أنّ هذه التقنية يمكنها توليد طاقة كافية لإضاءة المصابيح الثنائية الباعثة للضوء، وكذلك الأجهزة الإلكترونية الصغيرة.

وقال الباحث جويدو بانزاراسا رئيس فريق الدراسة، إنّ "خامة الخشب بطبيعتها لا يمكنها اكتساب أو خسارة الإلكترونات الناقلة للتيار، وهو ما يقلل من قدرتها على توليد الكهرباء، وبالتالي فإنّ التحدي يتمثل في تمكين الأخشاب من اجتذاب الإلكترونات ثم فقدها".

وخلال التجارب، استطاع الباحثون، بواسطة نموذج أولي يتكون من شريحة خشبية بحجم قطع الورق، توليد طاقة كافية لتشغيل مصباح كهربائي وأجهزة إلكترونية صغيرة مثل الآلة الحاسبة، بمجرد أن يسير على هذه القطعة شخص بالغ.

وأوضح الباحثون الذين عكفوا على الدراسة، أنّ تركيز هذه التجربة ينصب على كيفية تحويل الأخشاب من خلال إجراءات صديقة للبيئة، إلى مادة ذات خواص كهربائية ثم استخدامها لتوليد الطاقة، مع الحفاظ في الوقت ذاته على المواصفات الطبيعية للأخشاب من أجل استخدامه في أغراض التصميمات الداخلية للمنازل.

ويهدف فريق الدراسة إلى زيادة قدرة الألواح الخشبية على توليد الكهرباء عن طريق إضافة مزيد من الأغلفة الكيميائية الصديقة للبيئة، والتي تتميز بسهولة تركيبها.

وأكدوا أنّ هذه التقنية يمكن أن تساعد في نشر فكرة مولدات الكهرباء المدمجة داخل الألواح الخشبية كمصدر لتوليد الطاقة صديق للبيئة في المباني الذكية.

المصدر / وكالات