فلسطين أون لاين

آخر الأخبار

بمناسبة يوم الأسير: شهادة الأسير عز الدين عمارنة عن السجون وعجائبها السبع!

منذ 7 أكتوبر.. الاحتلال اعتقل نحو 100 صحفي فلسطيني بشكلٍٍ تعسفي

استنادًا لـ "تسجيل صوتي".. "التحقيقات الفيدرالي" يكشف تفاصيل جديدة عن حادثة اغتيال الطفلة هند وأسرتها

"كل يوم هو بمثابة صراع من أجل البقاء".. الأمم المتحدة تدعو لمساعدات بقيمة 2.8 مليار دولار للفلسطينيين

هكذا يشارك أطباء "إسرائيليون" في جرائم تعذيب أسرى غزة وبتر أطرافهم "دون رحمة"

"بقذيفة إسرائيلية واحدة".. قتلت 5 آلاف من أجنة أطفال بغزّة وأزهق الأمل الأخير لمئات الأزواج بـ "الإنجاب"

السلطات الأمريكية تعتقل موظفين في "جوجل" احتجوا ضد التعاون التكنولوجي مع "إسرائيل"

هنية يبحث مع وزير الخارجية التركي التطورات السياسية والميدانية المتعلقة بالحرب على غزة

حماس: أسرى الاحتلال عالقين في حسابات نتنياهو ومناورات "البحث عن العظام" في مقابر غزة فاشلة

"طوفان الأقصى" تكبّد "إسرائيل" خسائر باهظة.. "تل أبيب" تسجل يوميًا 60 جنديًا معاقًا بسبب عدوانها على غزة

الاحتلال يعزل والدة الشهيد صالح البرغوثي في ظروف قاسية

...
رام الله/ فلسطين أون لاين:

أفاد نادي الأسير الفلسطيني، الأربعاء، أن إدارة سجون الاحتلال تعزل الأسيرة سهير البرغوثي والدة الشهيد صالح، في ظروف حياتية قاسية ومأساوية في معتقل "هشارون".

ونقل محامي نادي الأسير عن الأسيرة البرغوثي خلال زيارته لها، "أنها محتجزة في زنزانة مجرّدة من أي مقتنيات، لا تتوفر فيها أي وسيلة للتدفئة، إضافة إلى سوء الطعام المُقدم لها، الذي لا يتناسب مع وضعها الصحي لمعاناتها من مرض السكري والضغط".

وأضافت الأسيرة البرغوثي البالغة من العمر (59 عاماً) أنه ومنذ نقلها إلى معتقل "هشارون" لا يُسمح لها بالخروج إلى ساحة المعتقل "الفورة"، عدا عن أنها لم تبدل ثيابها منذ تاريخ اعتقالها في الخامس من شباط/ فبراير الجاري، جراء منع إدارة المعتقل إدخال الملابس لها، ورغم مطالبتها مراراً بنقلها إلى معتقل "الدامون"، إلا أن إدارة المعتقلات ترفض ذلك.

واشتكت الأسيرة البرغوثي وهي من بلدة كوبر، من عملية نقلها المتكررة عبر ما تسمى بعربة "البوسطة" التي فاقمت من معاناتها، حيث يتم نقلها في كل جلسة محكمة من الساعة الثالثة والنصف فجراً من سجن "هشارون" إلى محكمة "عوفر" العسكرية"، ويتم إعادتها في ذات اليوم بعد الساعة العاشرة ليلاً، مشيرة إلى أن قوات "النحشون" يتعمدون تشغيل التبريد داخل عربة "البوسطة".

وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت الأسيرة البرغوثي وهي أم لستة أبناء، بعد أن اُعتقل غالبية أفراد عائلتها منذ الإعلان عن استشهاد نجلها صالح في تاريخ الثاني عشر من كانون الأول/ ديسمبر في رام الله، وتواصل حتى الآن اعتقال زوجها عمر البرغوثي إدارياً، ونجلها عاصم في زنازين معتقل "المسكوبية".

واعتبر رئيس نادي الأسير قدورة فارس أن ما تنفذه سلطات الاحتلال بحق الأسيرة البرغوثي وعائلتها، ما هو إلا عقاب جماعي الهدف منه الانتقام من العائلة، مؤكداً أن هذه السياسة القديمة المتجددة التي مارسها الاحتلال، أثبتت فشلها في ثني أبناء شعبنا في الدفاع عن وجوده.