فلسطين أون لاين

آخر الأخبار

بمناسبة يوم الأسير: شهادة الأسير عز الدين عمارنة عن السجون وعجائبها السبع!

منذ 7 أكتوبر.. الاحتلال اعتقل نحو 100 صحفي فلسطيني بشكلٍٍ تعسفي

استنادًا لـ "تسجيل صوتي".. "التحقيقات الفيدرالي" يكشف تفاصيل جديدة عن حادثة اغتيال الطفلة هند وأسرتها

"كل يوم هو بمثابة صراع من أجل البقاء".. الأمم المتحدة تدعو لمساعدات بقيمة 2.8 مليار دولار للفلسطينيين

هكذا يشارك أطباء "إسرائيليون" في جرائم تعذيب أسرى غزة وبتر أطرافهم "دون رحمة"

"بقذيفة إسرائيلية واحدة".. قتلت 5 آلاف من أجنة أطفال بغزّة وأزهق الأمل الأخير لمئات الأزواج بـ "الإنجاب"

السلطات الأمريكية تعتقل موظفين في "جوجل" احتجوا ضد التعاون التكنولوجي مع "إسرائيل"

هنية يبحث مع وزير الخارجية التركي التطورات السياسية والميدانية المتعلقة بالحرب على غزة

حماس: أسرى الاحتلال عالقين في حسابات نتنياهو ومناورات "البحث عن العظام" في مقابر غزة فاشلة

"طوفان الأقصى" تكبّد "إسرائيل" خسائر باهظة.. "تل أبيب" تسجل يوميًا 60 جنديًا معاقًا بسبب عدوانها على غزة

"لجان الرعاية" يدعو لإنقاذ القطاع الصحي في غزة

...
مستشفى الدرة (الأناضول)
غزة - فلسطين أون لاين

دعا اتحاد لجان الرعاية الصحية في قطاع غزة الجهات المسؤولة للتحرك العاجل لإنقاذ القطاع الصحي في محافظات غزة من كارثة حقيقية أصابت كافة مرافقه، بسبب استمرار إضراب عمال النظافة في المستشفيات ونقص الوقود والأدوية.

وقال الاتحاد في بيان له صدر اليوم إن استمرار الأزمة يعني مزيداً من الانهيار وعدم القدرة على تقديم الخدمات للمرضى وتراجع عمل المستشفيات بشكل كبير.

وأضاف أن الأزمة التي يعاني منها القطاع الصحي والتي بدأت منذ عدة أسابيع تتفاقم يوماً بعد يوم في ظل عدم تحرك الجهات المسؤولة عن القطاع الصحي لوضع الحلول اللازمة.

وطالب الاتحاد وزارة الصحة وكافة الجهات المسؤولة بإبعاد القطاع الصحي عن دائرة التجاذبات السياسية والقيام بمسؤولياتها تجاه المرضى الذين يتهددهم خطر الموت بسبب تراجع عمل المستشفيات وتقليص خدماتها في ظل إضراب عمال النظافة ونقص الوقود اللازم لتشغيل المولدات وفي ظل الحصار الخانق.

وقال الاتحاد إن استمرار تجاهل معاناة القطاع الصحي يعني سقوط مزيدٍ من الضحايا في صفوف المرضى، وقد بدا ذلك واضحاً من خلال ارتفاع عدد الوفيات في المستشفيات ومن بينيهم الأطفال الخدج ومرضى الفشل الكلوي.

ودعا الاتحاد لتضافر الجهود من قبل الجميع لإنقاذ ما يمكن إنقاذه ليتمكن القطاع الصحي من مواصلة دوره الخدماتي.