33 عملية إطلاق نار استهدفت الاحتلال بالضفة منذ بداية أغسطس

...

نفّذت المقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية 9 عمليات إطلاق نار خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، من أصل 33 عملية منذ بداية الشهر الجاري.

وأظهرت المعطيات أنّ مقاومين نفّذوا 9 عمليات إطلاق نار استهدفت جنود الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية.

 وتوزّعت العمليات على مدن القدس ورام الله ونابلس وطولكرم وجنين وبيت لحم.

ونُفّذت عملية إطلاق نار في البلدة القديمة بالقدس، وعملية أخرى استهدفت حاجز بيتونيا غرب رام الله.

كما نُفّذت 3 عمليات إطلاق نار استهدفت قوات الاحتلال في جبل جرزيم وبوابة الطور وحاجز بيت فوريك في نابلس.

وأطلق مقاومون الرصاص صوب فتحة فرعون في طولكرم، وحاجز الجلمة في جنين، شمال الضفة الغربية.

 كذلك نفّذ مقاومون عمليتَي إطلاق نار استهدفت قوات الاحتلال في مستوطنة "مجدال عوز" والموقع العسكري قرب مسجد بلال في بيت لحم.

ورصد مركز المعلومات الفلسطيني "معطى" خلال يوليو/تموز المنصرم (588) عملًا مقاومًا، أدّت إلى جرح وإصابة (18) إسرائيليًّا.

ووثّق التقرير (44) عملية إطلاق نار ضد أهداف تابعة للاحتلال، منها (12) عملية في نابلس ومثلها تتاليًا في جنين، حيث تصدى المقاومون فيها لاقتحام قوات الاحتلال اليومية، وخاضوا اشتباكات عنيفة معها.

وحسب التقرير، واصل الشباب الثائر فعاليات المقاومة الشعبية وتصديهم لاعتداءات قوات الاحتلال والمستوطنين، حيث شهدت الضفة والقدس (180) عملية إلقاء حجارة، و(76) مقاومة اعتداء مستوطنين، و(28) مظاهرة ومسيرة شعبية، و(220) مواجهة بأشكال متعددة.

وشهدت محافظات نابلس والقدس والخليل أعلى وتيرة في عمليات للمقاومة، حيث بلغت على التوالي (105، 83، 80) عملية.

المصدر / فلسطين أون لاين