في سابقة خطيرة.. "كوخافي" يبدأ زيارة إلى المغرب

...
رئيس أركان جيش الاحتلال أفيف كوخافي

في سابقة خطيرة، يصل رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي، الإثنين، إلى المغرب في أول زيارة رسمية لمجرم من قيادة جيش الاحتلال إلى البلاد تستغرق 3 أيام.

وقال جيش الاحتلال في تصريح مكتوب: "تضاف هذه الزيارة إلى اللقاءات ومجالات التعاون التي تحقّقت في الفترة الأخيرة في إطار تعزيز التعاون العسكري والأمني بين (إسرائيل) والمغرب".

ولفت إلى أنّ المتوقع أن يلتقي كوخافي "كبار مسؤولي المؤسسة الأمنية المغربية"، دون مزيد من التفاصيل.

ووفق جيش الاحتلال يرافق "كوخافي" خلال الزيارة كل من رئيس لواء العلاقات الخارجية، ورئيس لواء البحوث في هيئة الاستخبارات".

ولم تعلق المغرب رسميًّا على زيارة كوخافي التي قال جيش الاحتلال إنها "رسمية، وهي الأولى له للمغرب".

اقرأ أيضا: المغرب يوقع اتفاقا تطبيعيًا جديدًا مع الاحتلال

وفي نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2021، وقعت (إسرائيل) والمغرب مذكرة تفاهم أمنية خلال زيارة وزير الحرب بيني غانتس إلى الرباط، بهدف ما سمي تنظيم التعاون الاستخباراتي والمشتريات الأمنية والتدريب المشترك.

وفي حينه، قال موقع "تايمز أوف إسرائيل" الإخباري: "هو أول اتفاق من نوعه بين (تل أبيب)، ودولة عربية على الإطلاق".

وفي 10 ديسمبر/كانون الأول 2020، أعلنت سلطات الاحتلال والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، إثر تجميدها من قبل الرباط عقب اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية عام2000.

والمغرب، رابع دولة عربية توافق على التطبيع مع (إسرائيل) منذ 2020، بعد الإمارات والبحرين والسودان.

وتؤكد الفصائل والقوى الفلسطينية أنّ التطبيع المغربي والعربي، يُمثّل طعنة غادرة في خاصرة القضية الفلسطينية، وتغطية للاحتلال وجيشه على جرائمه.

المصدر / فلسطين أون لاين-وكالات