الاحتلال يدهس طفلاً في القدس ويقتحم راس العامود

...

دهست قوات الاحتلال، مساء اليوم الأربعاء، طفلاً مقدسيا، قرب حي باب العامود كما اقتحم العشرات من جنود الاحتلال الحي المقدسي.

وأفاد شهود عيان، أن مركبة تابعة لقوات الاحتلال دهست الطفل يوسف مطور في باب العامود.

وقال المقدسي حسام مسالمة، إن الطفل مطور كان واقفاً برفقة طفل آخر في طريق باب العامود قبل أن يدهسه أحد جنود الاحتلال ويلوذ بالفرار من المنطقة.

ونقل الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج في إثر إصابته برضوض بسبب الدهس.

بالتزامن مع ذلك اقتحم العشرات من جنود الاحتلال حي رأس العامود في القدس المحتلة.

ويتعرض الحي المقدسي لاقتحامات متكررة من قوات الاحتلال يتخللها مداهمات لمحال ومنازل المواطنين واعتقال الشبان.

وفي سياق استهداف الشباب المقدسي، مددت سلطات الاحتلال اليوم اعتقال الأشقاء قسام ونصر الله إياد الأعور ونشأت دوابشة ومحمد الأعور من سلوان حتى يوم الأحد القادم.

 ووثق التقرير الدوري لانتهاكات الاحتلال خلال شهر يونيو الماضي الصادر عن مركز معلومات فلسطين "معطى"، ارتكاب قوات الاحتلال (2510) انتهاكات، أبرزها استشهاد (13) مواطناً.

ورصد معطى (204) عملية مداهمة لمنازل المواطنين، فيما بلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس (483) اقتحاما، وعدد الطرق والمناطق التي تم إغلاقها (14) منطقة.

وأصيب (620) مواطناً بنيران قوات الاحتلال ومستوطنيه، وبلغ عدد عمليات إطلاق النار التي نفذها جنود الاحتلال ومستوطنوه (188) عملية، وعدد اعتداءات المستوطنين (102) اعتداءً.

وشهدت محافظة نابلس أعلى رقم للانتهاكات الإسرائيلية، بواقع (544) انتهاكا، يليها محافظتي القدس والخليل، بواقع (328، 303) انتهاكا على التوالي.

المصدر / فلسطين أون لاين