حمد: شعبنا سيُفشل مسيرة الأعلام المزعومة

...
صورة أرشيفية

أكدت المرشحة عن قائمة "القدس موعدنا"، الناشطة سمر حمد، على أن شعبنا الفلسطيني سيفشل المحاولات العبثية للمساس بالأقصى، و"مسيرة الأعلام" المزعومة.

وقالت حمد إن مسيرة الأعلام تأتي كمحاولة يائسة لاستعادة السيادة على القدس بعد أن أبطلها المقدسيون عبر سنوات من الهبات المتتالية.

وأضافت: "اليوم فلسطين أقرب من أي وقت مضى، فاستبشروا".

وتتواصل الدعوات الفلسطينية، حول ضرورة الرباط والحشد الكبير في ساحات المسجد الأقصى، للتصدي لمخططات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين المقررة الأحد القادم.

ودعا نشطاء إلى المشاركة الواسعة في فجر "لن ترفع أعلامكم" بالمسجد الأقصى، الأحد القادم، لإحباط مخططات المستوطنين في تنظيم مسيرة "الأعلام"، إلى جانب أداء صلاة الضحى في باحات المسجد، لإفشال المسيرة الاستيطانية.

ونفذت قوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، حملة استدعاءات واعتقالات طالت نحو 100 شاب من القدس وأم الفحم المحتلة، في محاولة لتأمين مسيرة الأعلام التهويدية المقررة يوم الأحد المقبل.

ويتخوف الاحتلال من احتمالية وقوع مواجهات، في ذكرى احتلال شرقي القدس أو ما يسمونه يوم "توحيد القدس"، الذي يصادف الـ29 من أيار الجاري.

ورفعت قوات الاحتلال من حالة التأهب في مدينة القدس، ومدن الداخل الفلسطيني مثل عكا واللد والرملة؛ على خلفية “مسيرة الأعلام” يوم الأحد المقبل.

كما وعزز جيش الاحتلال من نشر منظومة الدفاع الجوي في القدس المحتلة.

وحذرت السفارة الأمريكية رعاياها من الوصول للبلدة القديمة في القدس يوم الأحد بالتزامن مع مسيرة الأعلام.

ودعت جماعات “الهيكل” المزعوم إلى اقتحام جماعي للمسجد الأقصى احتفالًا في ذكرى احتلال شرقي القدس، ورفع الأعلام الإسرائيلية في باحاته، وأداء طقوسهم التلمودية، وتزامناً مع ذلك أُطلقت دعوات مقدسية للاعتكاف في الأقصى من 27 أيار.

المصدر / فلسطين أون لاين