الاحتلال يدَّعي إحباط أسر "القسام" جنديًّا ببداية العدوان على غزة

...

ادّعى جيش الاحتلال أنه أحبط محاولة لقوات النخبة في الذراع العسكري لحركة حماس أسر جندي إسرائيلي من خلال نفق، في اليوم الثاني للعدوان على غزة، في أيار/مايو الماضي، حسبما ذكر موقع "واللا" الإلكتروني اليوم، الثلاثاء.

وبحسب زعم جيش الاحتلال، فإنّ طيرانه الحربي هاجم نفقًا بعمق 20 مترًا، واستهدف 18 مقاتلًا من قوات النخبة في حماس، عن الساعة 00:43 من يوم 11 أيار/مايو، لدى محاولة المقاتلين الخروج من النفق لتنفيذ عملية أسر جندي.

وذكر أنّ مقاتلي القسام خطّطوا للخروج من النفق واختراق السياج والتسلُّل إلى داخل مناطق "الغلاف".

وادّعى أنه رصد مقاتلي النخبة بمساعدة معلومات استخباراتية دقيقة، وقصف النفق، ما أدّى إلى استشهاد معظم المقاتلين بداخله.

وقال إنه خلال العدوان على غزة، حاول مقاتلو كتائب القسام التوغل إلى أراضي الـ48 بواسطة ثلاثة أنفاق، اثنان منها في شمال القطاع أحدهما مقابل حاجز بيت حانون، أما الثالث ففي جنوب قطاع غزة.

المصدر / فلسطين أون لاين