إدخال 2400 من "صيصان أمهات الدجاج" والسماح باستيراد زيت الزيتون

...
صورة تعبيرية
غزة/ رامي رمانة:

أعلن عايش الشنطي، مدير دائرة الإنتاج الحيواني في وزارة الزارعة، إدخال (2400) صوص من "صيصان أمهات الدجاج" لقطاع غزة، وذلك لأول مرة منذ عام 2006، تجربةً لإنتاج البيض المخصب محلياً، مشيراً إلى أن نجاح التجربة سيساهم في خفض تكلفة إنتاج الدجاج في القطاع.

وبين الشنطي لصحيفة "فلسطين" أن الاحتلال الإسرائيلي دمر كل مزارع صيصان أمهات الدجاج الواقعة في جنوب القطاع عقب أسر المقاومة الفلسطينية جندي الاحتلال جلعاد شاليط في قطاع غزة، ومنذ ذلك الوقت والقطاع يعتمد على احتياجه من البيض المخصب من الاستيراد الخارجي.

وأضاف، أن مركز العمل التنموي "معا"، وبتمويل من مكتب المساعدات الدنماركية والنرويجية وبالتنسيق والشراكة مع وزارة الزراعة وشركة محمود أبو دقة، أدخلت 2400 صوص أمهات دجاج من جانب الاحتلال الإسرائيلي، تجربةً أولى لإنتاج البيض المخصب محلياً.

وأشار الشنطي، إلى أنه نظراً لحساسية تربية هذا النوع من الصيصان، أنشئت مزرعة مغلقة في بلدة عبسان في خانيونس لاستيعاب الكمية المستوردة، حيث يتم متابعتها أولا بأول، منبهاً إلى أن إصابة أمهات الدجاج بأمراض تنقل العدوى إلى البيض المخصب لذلك يتم أخذ كل التدابير اللازمة لمنع ذلك.

وأكد أن نجاح التجربة من شأنه أن يوسع إنتاج قطاع غزة من البيض المخصب، ولفت إلى أن الحاجة إلى ذلك تأتي في ظل شح الإنتاج دولياً وارتفاع الأسعار.

وأوضح الشنطي أن نتائج التجربة تظهر بعد 6 أشهر، حيث تبدأ تلك المزارع بإنتاج الدجاج لينتج البيض المخصب للسوق المحلي، ولفت إلى أن قطاع غزة يحتاج إلى 35 مليون بيضة فقس سنوياً لتغطية احتياجاته من الدجاج اللاحم.

استيراد الزيت

في موضوع متصل أعلنت وزارة الزراعة، أمس، فتح باب الاستيراد لزيت الزيتون إلى قطاع غزة من جميع الجهات في الخارج.

وأوضحت الوزارة في تصريح صحفي، أمس، أنها فتحت باب الاستيراد للزيت اعتباراً من تاريخ منتصف الشهر الجاري، وحتى منتصف شهر ديسمبر المقبل.

ودعت الزراعة التجار لضرورة تقديم طلب مسبق يحدد فيه التاجر كمية الزيت وبلد المنشأ، كما أكدت ضرورة أن يكون التاجر مسجلاً لدى وزارة الزراعة.