الإعلام العبري: آلية للرقابة على تجار غزة سترفع العدد لأكثر من 10 آلاف

...
صورة أرشيفية

قال موقع واللا العبري: إن "المؤسسة الأمنية الإسرائيلية تستعد لزيارة رئيس جهاز المخابرات المصرية اللواء عباس كامل، لإجراء مناقشات بشأن التهدئة في غزة وإمكانية إتمام صفقة تبادل أسرى".

وأشار الموقع إلى وجود جهود أمنية وسياسية للتوصل إلى اتفاقات بشأن آلية دفع رواتب الآلاف من الموظفين في غزة، كجزء من المنحة القطرية"، متوقعا أن يكون هناك انفراجة خلال الأيام المقبلة بهذا الشأن وهو أمر سيؤخر التصعيد مع غزة.

وقالت مصادر عسكرية لدى الاحتلال إنه في هذه المرحلة لا توجد نية لدى الأخير لتغيير سياسته تجاه صفقةالأسرى وتبقى الخطوط الحمراء كما هي.

ووفقًا للموقع، فإن جيش الاحتلال يعمل حاليًا بالتعاون مع جهاز الشاباك على إنشاء آلية لرصد ومراقبة دخول التجار الفلسطينيين من قطاع غزة للعمل داخل الأراضي المحتلة سيرفع عدد التصاريح إلى 10 آلاف.

 ونقل عن مصادر بالاحتلال إنه مع تفعيل الآلية، سيزيد المستوى السياسي عدد الفلسطينيين الذين يدخلون للأراضي المحتلة للعمل بما يتجاوز الحصة المقررة وهي عشرة آلاف.

وأضافت المصادر للموقع العبري:" هذه خطوة تهدئ المنطقة وتكبح الإرهاب وتعطي الأمل لجانب غزة"، وفق تعبيره.

المصدر / فلسطين أون لاين