تفاقم الوضع الصحي للأسير مصطفى بريجية

...
صورة أرشيفية للأسير مصطفى بريجية
رام الله - فلسطين أون لاين

أفاد تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء 30-11-2016، بتفاقم الوضع الصحي للأسير مصطفى بريجية من بيت لحم.

ويعاني بربجية من عدة أمراض في جسده ووصلت نسبة العجز الطبي لديه وفقا لتقرير وزارة الصحة الفلسطينية قبيل اعتقاله الى 72%.

وجاء في التقرير أن الأسير يعاني من تآكل في مفصل القدم اليمنى عند منطقة الحوض، وهناك فقرات تضغط على وتر القدم اليسرى ما يؤدي إلى عدم شعوره بإصبع قدمه اليسرى، كما يعاني من تضخم في البروستات، والتهاب بالخصيتين والتهاب برأس المعدة، كما يعاني من ظهور ورمين في منطقة الرقبة تؤدي الى أوجاع شديدة في الرأس.

كما يعاني الأسير من هبوط السكر في الدم وديسك بالظهر والتهاب باللثة، ولا يتلقى سوى المسكنات وهو بحاجة بالغة لإجراء تشخيصات طبية وإعطائه العلاجات اللازمة بأسرع وقت.

وطالب الأسير كافة المؤسسات الحقوقية والقانونية المحلية والدولية وعلى رأسها الصليب الأحمر الدولي للضغط على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عنه، كونه معتقلا إداريا ولا تهمة موجهة له ووضعه الصحي لا يحتمل البقاء في الاعتقال، وقد هدد بأنه سيدخل في إضراب مفتوح عن الطعام في حال استمرت سياسة الإهمال الطبي بحقه.

يذكر أن الأسير مصطفى بريجية؛ ولد بتاريخ 06/12/1985م؛ من مدينة بيت لحم؛ واعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 13/7/2016؛ وحولته للاعتقال الإداري.