تضرر حافلة للمستوطنين بعد رشقها بالحجارة شرق قلقيلية

...

تمكن الشباب الثائر مساء اليوم الأحد من استهداف حافلة للمستوطنين بالحجارة شرق قلقيلية.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن عدداً من الشبان رشقوا حلفة للمستوطنين خلال سيرها على طريق رقم (55) الاستيطاني قرب بلدة عزون.

وأوضح موقع (0404 العبري) أن الحجارة تسبب بتحطم نوافذ الحافلة دون وقوع إصابات في صفوف المستوطنين.

وعادة ما يستهدف الشبان مركبات المستوطنين وقوات الاحتلال على الشارع الاستيطاني الذي يمر بالقرب من بلدة عزون وكثيراً ما تؤدي لإصابات في صفوف الاحتلال.

ويجثم على أراضي بلدة عزون والقرى المجاورة مستوطنات "كرنيه شمرون" و"معاليه شمرون" و"جينات شمرون" التي تنهب خيرات هذه الأراضي وتنغص حياة أصحابها.

ويحاصر الاحتلال عزون بعدد من البوابات العسكرية التي تتحكم في حياة المواطنين وتمنع مرور سكان القرى المجاورة.

وخلال شهر أيلول / سبتمبر الماضي شهدت الضفة الغربية والقدس المحتلة هبة شعبية مقاومة ترافقت مع عملية نفق الحرية.

ووفق تقرير أعدته الدائرة الإعلامية لحركة "حماس" بالضفة الغربية، بلغ عدد عمليات المقاومة (1204) أعمال متنوعة، أصيب خلالها (29) إسرائيليًا بينهم جنود في الوحدات الخاصة.

وبحسب التقرير، تصاعدت عمليات إطلاق النار والاشتباك المسلح مع قوات الاحتلال خلال اقتحاماتها لجنين ونابلس، حيث بلغت (51) عملية، بينها (32) عملية في محافظة جنين.

المصدر / فلسطين أون لاين