حماس: استمرار السلطة في اللقاءات مع قادة صهاينة "جريمة وطنية"

...

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عقد لقاء تطبيعي بين قيادات من السلطة في رام الله مع وزراء وأعضاء كنيست من الاحتلال الإسرائيلي، سلوك مدان ومستنكر ومن كل المكونات الوطنية.

وقال الناطق باسم الحركة حازم قاسم: "استمرار السلطة في اللقاءات التطبيعية يعكس إصرار السلطة على التغريد خارج السرب الوطني، وتضرب بعرض الحائط كل الاعتبارات الوطنية، وهي جريمة وطنية وأخلاقية".

وأوضح قاسم في تصريح صحفي أن مثل هذا السلوك من قيادة السلطة في رام الله، يشجع بعض الأطراف في المنطقة على مواصلة تطبيعها مع الاحتلال، بل ورفع مستواه، وهو ما تتحمل السلطة المسؤولية عنه.

المصدر / فلسطين أون لاين