بالفيديو عنصر من أمن السلطة يعتدي على زوجة خضر عدنان لفظيا

...

اعتدى أحد عناصر أجهزة أمن السلطة لفظياً على زوجة القيادي المختطف لديها، الشيخ خضر عدنان خلال وقفة على دوار المنارة في رام الله.

ونظمت عائلات معتقلين سياسيين مساء الاثنين، وقفة على دوار المنارة وسط رام الله، رفضًا للاعتقال السياسي.

وتجمع عدد من أسر المعتقلين ونشطاء على الدوار، مطالبين بالإفراج عن المعتقلين في سجون السلطة.

وقالت زوجة المعتقل والقيادي في الجهاد الإسلامي خضر عدنان إن المعتقلين تعرضوا للضرب والاعتداءات الجسدية والشتم بألفاظ نابية، وجرى احتجازهم في ظروف مزرية.

وأضافت أن عدنان مضرب عن الطعام منذ لحظة اعتقاله يوم أمس، مؤكدة أن ما جرى هو اختطاف، ولا أحد يستطيع الإفراج عنه سوى من أقدم على اختطافه.

وهتف المشاركون بعبارات تدعو السلطة إلى الإفراج عن جميع المعتقلين في سجونها، وأن ما يجري هو تغييب لصوت العدالة الداعي لمحاسبة قتلة نزار بنات.

وخلال الوقفة، نشرت الأجهزة الأمنية تعزيزات في المكان، وسط استفزازات للمشاركين ومطالبات من عناصر أمنية بالزي المدني بإخلاء المكان.

وأفرجت الأجهزة الأمنية عن عدد من المعتقلين، فيما تستمر باحتجاز عدد آخر، بعد عرضهم على النيابة العامة وتمديدهم.

 

المصدر / فلسطين أون لاين