خاص أبو سلمية: تفشي "كورونا" مجددًا بغزة يدلل على وصول متحور "دلتا"

...
صورة أرشيفية
غزة/ أدهم الشريف:

قال مدير مجمع الشفاء الطبي وعضو لجنة الطوارئ د. محمد أبو سلمية، إن أعراض انتشار فيروس "كورونا" في قطاع غزة مجددًا يدلل على وصول متحور "دلتا"، الذي غزا العديد من البلدان حول العالم، ومنها الأقاليم المجاورة للقطاع الساحلي المكتظ سكانيًّا بتعداد سكاني يزيد على مليوني نسمة.

وأوضح أبو سلمية في حديثه لـ"فلسطين"، أنه مع بداية الأسبوع الماضي، لاحظت وزارة الصحة زيادة الحالات المسجلة في قطاع غزة، وصولًا إلى إعلانها، أمس، تسجيل 522 إصابة خلال 24 ساعة، مؤكدًا أن هذا الرقم كبير في هذه المرحلة.

وأشار إلى أن أعداد المرضى الذين يترددون على مراكز الفرز التنفسي بدأت تزداد، ومعها ازدادت أعداد المدخلين إلى المستشفيات.

وبين أن أكثر من 110 حالات من مصابي كورونا يخضعون للعلاج في الأقسام المخصصة لذلك في مستشفيات غزة، بينها 50 حالة مرتبطين بأجهزة تنفس بسبب خطورة حالتهم.

وبيَّن أن الموجة بدأت تنتشر بغزة من أشخاص غير مطعمين، بعضهم من فئة الشباب، وهذا ما يجعلنا نعتقد أن متحور "دلتا" وصل إلى قطاع غزة، ورغم عدم وجود تأكيدات مخبرية على ذلك إلى أن الأعراض وسرعة الانتشار يعطينا مؤشرات على المتحور الجديد.

وأشار إلى أن الوزارة عملت، أخيرًا، على تعزيز جهوزيتها في جميع مستشفيات الوزارة، وأعادت افتتاح جميع الأقسام الخاصة بعلاج مرضى "كورونا" وخاصة أقسام العنايات المركزة.

ونبَّه إلى أن خلية الأزمة هي المسؤولة عن دراسة الحالة الوبائية بغزة واتخاذ الإجراءات المناسبة فيما يتعلق بالإغلاق، ومدى تأثير ذلك في الأوضاع الاقتصادية للمواطنين.

وأشار إلى تجهيز 200 سرير في الأقسام الخاصة بعلاج بمرضى كورونا، وعند الحاجة سيتم رفعها لـ450 سريرًا بينها 150 سرير عناية مركزة.

وبيَّن أبو سلمية أن حصار غزة منذ عام 2007، ترك تداعياته على القطاع الصحي، لكنه ما زال متماسكًا ويقدم الخدمة للجميع.