"الحملة الدولية" تصدر بيانا مهما بشأن اقتحامات الأقصى

...

أصدرت الحملة الدولية للدفاع عن القدس، بيانا مهما بشأن اقتحامات الأقصى واعتداءات المستوطنين الإسرائيليين.

وقالت الحملة في بيان لها، وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه اليوم الأحد: تتابع الحملة الدولة للدفاع عن القدس اعتداءات المستوطنين الإسرائيليين المستمرة بمساندة جيش نظام الأبارتهايد في فلسطين المحتلة المتمثلة في اقتحامات المستوطنين المتطرفين للمسجد الأقصى، والاضطهاد الهمجي للمواطنين في أياء القدس المحتلة في مساع ترمي لطردهم من منازلهم.

وأضافت: ومع التصعيد المنظم من قبل المستوطنين والتخطيط لاقتحام بوابات الحرم القدسي الشريف، اليوم الأحد، في ذكرى ما يسمى خراب الهيكل، فإ، الحملة الدولية تحذر من أن هذا المخطط سيؤدي إلى مواجهة دموية تتحمل سلطة الاحتلال في تل أبيب المسؤولية عن تداعياته.

ودعت الحملة في بياناها جماهير شعبنا الفلسطيني في شطري فلسطين المحتلة عام 48، و67، للوحدة الشاملة والحشد لمنع جيش الاحتلال والمستوطنين المتطرفين من اقتحام بوابات الحرم القدسي الشريف.

وأهابت الحملة بمجلس الأمن الدولي والسكرتير العام للأمم المتحدة وقداسة البابا فرنسيس ورئيس الاتحاد الأوربي وكل دول العالم اتخاذ التدابير المستعجلة لمنع عذا العدوان الإسرائيلي المدبر على المقدسات الإسلامية وعلى المواطنين الفلسطينيين المهددين بطردهم من منازلهم.

وطالبت جماعات الضغط المتحالفة معها في العالم العربي وفي العالم من مؤسسات وجمعيات وهيئات المجتمع المدني على تصعيد الاحتجاجات ضد صنيع المستوطنين الذين يساندهم جيش الاحتلال.

المصدر / فلسطين أون لاين