لتأمين ملء سد النهضة.. إثيوبيا ترفع مستوى تأهب قواتها

...

أعلنت إثيوبيا، الأحد، رفع مستوى تأهب قواتها المنتشرة في منطقة سد "النهضة"؛ بهدف تأمين المرحلة الثانية من عملية ملئه.

جاء ذلك وفق الجنرال أسرات دينيرو القائد العسكري في منطقة "متكل" بإقليم بني شنقول (غرب) المقام بها السد، بحسب ما نقلت عنه قوات الدفاع الإثيوبية على صفحتها في "فيسبوك".

وقال دينيرو، خلال اجتماع عقده مع عسكريين إثيوبيين، إن بلاده "رفعت مستوى تأهب القوات المنتشرة في المنطقة التي يقع فيها سد النهضة بهدف تأمين المرحلة الثانية من ملئه".

وأضاف أن "القوات في المنطقة بحالة تأهب قصوى لتنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة بنجاح"، مشيرا إلى أن "الشعب الإثيوبي بأكمله يتابع عملية ملء السد".

ولفت دينيرو، إلى أن أعمال بناء السد "تجري بوتائر متسارعة دون أي عوائق".

وتُصر أديس أبابا على ملء ثانٍ للسد بالمياه يُعتقد أنه في يوليو/تموز الجاري وأغسطس/آب المقبل، بعد نحو عام على ملء أول، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق.

بينما تتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، للحفاظ على منشآتهما المائية، وضمان استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل.

والخميس، يعقد مجلس الأمن جلسة حول سد "النهضة"، هي الثانية من نوعها بعد الأولى قبل عام، انتهت بحث الأطراف على الحوار تحت قيادة الاتحاد الإفريقي.

 

المصدر / الأناضول