تفاصيل قرار إيقاف تدريبات الشجاعية بسبب فايروس كورونا

...
صورة من آخر تدريبات الشجاعية قبل التوقف

أعلنت لجنة الطوارئ الخاصة بجائحة كورونا في غزة، وقف تدريبات فريق كرة القدم الأول بنادي اتحاد الشجاعية.

وأصدرت اللجنة قرارها في ظل تصنيف حي الشجاعية من بين المناطق الخطرة المميزة باللون الأحمر، خاصة وأن النادي يقع في منطقة "التركمان" نتيجة ازدياد عدد حالة الإصابة بفيروس كورونا في صفوف سكان الحي البالغ عددهم 150 ألف نسمة.

وكان فريق الشجاعية أعلن عن بدء تدريبات استعداداً لانطلاق الموسم الكروي الجديد يوم 20 من شهر نوفمبر القادم.

ويمثل هذا المنع معاناة جديدة لفريق اتحاد الشجاعية بسبب عدم مقدرته على مواصلة فترة الإعداد وتجمع اللاعبين مع اقتراب انطلاق الموسم الجديد في العشرين من نوفمبر القادم.

وجاء قرار المنع بسبب عدم وجود جميع اللاعبين من منطقة واحدة، حيث يضم الشجاعية لاعبين من مناطق التركمان واجديدة ومن خارج الشجاعية من رفح والمغازي، الأمر الذي دعا لمنع التدريبات تحسباً للمخالطة الشديدة بين اللاعبين وهو ما قد يتسبب بمعاناة للجهاز الفني للفريق الذي يحاول استغلال فترة الإعداد لكن هذا المنع سيضعه في ورطة شديدة خاصة إذا طالت مدة الإغلاق لأكثر من أسبوع.

وأبلغ مجلس إدارة اتحاد الشجاعية الجهات الرياضية ذات العلاقة ومنها اتحاد كرة القدم والمجلس الأعلى للشباب والرياضة بإيجاد حل لهذه القضية بشكل سريع حتى يتمكن الفريق من العودة لفترة الإعداد واستغلال الوقت المتبقي.

وتُعاني خمسة فرق من الإرباك في جدول تدريباتها بسبب الجائحة وهي فرق أندية شمال غزة بالإضافة للنادي الأهلي الواقع في حي الشيخ رضوان، المُصنف أيضاً بين المناطق الحمراء.