حركة المجاهدين: لغة الاستجداء التي تحدث بها عباس لن تخدم إلا الاحتلال

...

قالت حركة المجاهدين الفلسطينية اليوم الجمعة، إن استمرار رئيس السلطة محمود عباس بلغة الاستجداء لن تخدم الا الاحتلال الإسرائيلي.

وأضافت الحركة في بيان صحفي: "كنا ننتظر من عباس أن يعلن عن استراتيجية فلسطينية موحدة تستند على المقاومة والتمسك بالحقوق كوسيلة للخروج من حالة التيه السياسي.

وشددت على رفضها تأكيد رئيس السلطة على الشراكة مع المجتمع الدولي في محاربة "الإرهاب"؛ فالإرهاب هو الاحتلال المدعوم دولياً.

وأكدت على حق شعبنا في مقاومة الاحتلال حتى التحرير الشامل والعودة الميمونة، فيما استهجنت توصيف رئيس السلطة للأسير المجاهد ناصر أبو حميد بأنه مرتكب جريمة، قائلة "شعبنا بأسراه ومقاوميه وكل مكوناته هو صاحب الأرض والحق وليس لهذا الاحتلال حق او بقاء او وجود على أرضنا كاملة".
 

المصدر / فلسطين أون لاين