الإفصاح عن معلومات خطيرة للضابط القتيل في حاجز الجلمة

...
الضابط قتيل حاجز الجلمة

نشر الإعلام العبري معلومات مُحدّثة وخطيرة عن الضابط الإسرائيلي الذي قُتل على حاجز الجلمة شمال مدينة جنين فجر الأربعاء.

وقالت القناة 12 العبرية، إنّ الضابط القتيل في عملية الجلمة، هو الضابط بار فيلح (30 عامًا) من سكان نتانيا.

وسمح جيش الاحتلال بنشر معلومات إضافية عن القتيل، إذ قال إنه ضابط برتبة رائد.

وفي معلومة هي الأخطر، كُشف النقاب عنها، أنّ الضابط قتيل الجلمة هو نائب قائد سرية "الناحال" أي فرقة النخبة التي تعمل في جيش الاحتلال.

وفي تصريح لقائد جيش الاحتلال، أفيف كوخافي، وصف مقتل الضابط "فيلح" بـ"الخسارة الكبيرة" و"الثمن الباهظ".

ونفّذ العملية البطولية الشابان أحمد أيمن عابد، وعبد الرحمن هاني عابد.

المقاومان "عابد" تنكّرا بزيّ الجنود، ودخلا إلى حاجز الجلمة، وبعد ذلك اقتحما مكتبًا بداخله عدد من الجنود، وأطلقا النار عليهم داخل المكتب.

المصدر / فلسطين أون لاين