حمايةً لـ"الأقصى" وتصدّياً لاعتداءات المستوطنين

"حماس" تدعو للحشد والاستنفار والمشاركة في فجر وجمعة "رباطنا درع"

...
حشودات في "الأقصى" لأداء صلاة الجمعة (أرشيف)

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الخميس، للحشد والاستنفار والمشاركة في فجر وجمعة في الأقصى "رباطنا درع"، وذلك حمايةً للمسجد الأقصى وتصدّياً لانتهاكات الاحتلال واعتداءات مستوطنيه.

وقالت "حماس" في بيان صحفي: "ندعو جماهير شعبنا في القدس والضفة والداخل المحتل، إلى مواصلة شدّ الرّحال إلى المسجد الأقصى المبارك والرّباط فيه، والمشاركة في فجر وجمعة في الأقصى "رباطنا درع"، دفاعاً عن القدس والأقصى، ووقوفاً في وجه اعتداءات الاحتلال الصهيوني المتصاعدة، واستفزازات قطعان مستوطنيه ضدّ شعبنا ومقدساتنا".

وأضافت: كما "نُحيّي أهلنا الصَّامدين في بيت المقدس وأكنافه، ونشيد برباطهم وجهادهم ودفاعهم عن المسجد الأقصى المبارك، وندعوهم إلى إدامة التصدّي لاقتحامات المستوطنين، وإفشال كلّ مخططاتهم الرامية إلى السيطرة على الأقصى من خلال تثبيت التقسيم الزماني والمكاني".

وطالبت في ختام بيانها، "جماهير أمتنا العربية والإسلامية بالتحرّك الفاعل، انتصارًا لمسرى الرَّسول صلى الله عليه وسلم، وتعزيزاً لصمود المقدسيين والمرابطين في الدفاع عن القدس والأقصى، نيابة عن الأمَّة قاطبة".

ومن المقرر، أن يتم اقتحام المسجد الأقصى مساء اليوم الخميس، من قبل المتطرفين الصهاينة تحت شعار "جولة البوابات"، وذلك مع اقتراب بداية شهر أيلول حسب التقويم اليهودي، حيث سيكون التجمع في ساحة حائط البراق الساعة 6:30 مساء للانطلاق في جولة لاقتحام بوابات الأقصى في الساعة 7:00.

 

المصدر / فلسطين أون لاين