احتجاجًا على اعتقال الصحفي أبو عكر

20 أسيرًا من "الشعبيّة" يضربون عن الطعام في سجن "عوفر"

...

أفاد نادي الأسير، اليوم الثلاثاء، بأنّ 20 أسيرًا من الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين في سجن "عوفر" قرّروا خوض الإضراب المفتوح عن الطعام وبدأوا فعليًا بإعادة وجبات الطعام منذ صبيحة هذا اليوم.

وقال النادي في بيانٍ له، إنّ "أسرى الشعبيّة اتخذوا هذا القرار احتجاجًا على إعادة اعتقال الصحفي نضال أبو عكر، وإصدار أمر اعتقال إداري بحقه لمدة 6 أشهر".

وأشار إلى أنّ أبو عكر (54 عامًا) تعرّض مرات عديدة للاعتقال، جلّها كانت رهن الاعتقال الإداريّ، حيث أمضى في سجون الاحتلال ما مجموعه نحو 18 عامًا.

وأوضح نادي الأسير، أنّ الصحفي أبو عكر أعادت سلطات الاحتلال اعتقاله مؤخرًا، وذلك بعد نحو شهرين ونصف من الإفراج عنه، وأمضى في اعتقاله السابق قبل اعتقاله الحالي 23 شهرًا رهن الاعتقال الإداريّ.

واعتقل أبو عكر في سياق ملاحقة قوات الاحتلال له وزجه في الاعتقال بشكلٍ مستمر منذ العام 1982، فقد زجت به في العام 1987 إلى الاعتقال الإداري لمدة ستّة أشهر دون تقديمه إلى المحاكمة، وفي أواخر الانتفاضة الأولى طاردته نحو السنتين لتزج به مرة أُخرى عدة أشهر إداريًا.

المصدر / فلسطين أون لاين