"المحكمة الإدارية" تقضي بوقف إضراب نقابة الإسعاف والطوارئ بالضفة

...

قضت المحكمة الإدارية في محافظة رام الله والبيرة وسط الضفة الغربية، اليوم الخميس، بقبول دعوى إدارة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بوقف تنفيذ قرار نقابة الإسعاف والطوارئ حول إعلان "العصيان الإداري" الكامل والشامل.

وقالت هيئة "الهلال الأحمر"، في بيان تلقته إنها حصلت على "قرار مستعجل من المحكمة بوقف الإضراب"، داعية نقابة الإسعاف والطوارئ إلى "الالتزام بقرار المحكمة والعودة إلى العمل الفوري، وإخلاء مبنى الإدارة العامة للجمعية، التزامًا بالقرار".

وأكدت الجمعية أن قرار المحكمة جاء بناء على رؤية المحكمة أن "الإضراب يمس بالمصلحة العامة وحياة المواطنين"، على حد تعبيرها.

وكانت نقابة خدمات الإسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أعلنت، أمس الأربعاء، "العصيان الإداري الشامل"، مشيرة إلى أنه يأتي على خلفية "استمرار إدارة الهلال الأحمر بالتنكُّر لحقوق ومطالب المنتسبين لها".

وأصدر رئيس السلطة محمود عباس، 18 مارس الماضي، عددًا من القرارات المتعلقة بتشكيل المحاكم الإدارية.

كما أصدر في يناير الماضي أربعة قرارات بقانون تناولت بالتعديل القوانين الإجرائية أمام القضاء الفلسطيني، شملت تعديل قانون أصول المحاكمات المدنية والتجارية، وقانون الإجراءات الجزائية، وقانون البينات في المواد المدنية والتجارية، وقرار بقانون تشكيل المحاكم النظامية.

وأكّد مختصون حقوقيون وقانونيون أنّ القرارات بقانون التي أصدرها عباس تُشكّل تعديًا على سيادة القانون والحق في التقاضي ومبدأ فصل السلطات.

والمحكمة الإدارية هي إحدى أذرع القضاء المسير من قبل رئيس السلطة الفلسطينية وأذرعه الأمنية، للفصل في القضايا المناوئة لمصالح السلطة، وفق ما يؤكده مراقبون ومختصون.

 

المصدر / فلسطين أون لاين