وموسكو تأمر بتوسيع العمليات

أوكرانيا تتهم روسيا باستخدام قذائف محرمة دوليا

...
موسكو تأمر بتوسيع العمليات العسكرية في أوكرانيا

تجدد القصف فجر اليوم الأحد على شرق وجنوب أوكرانيا، بعد يوم من سقوط عشرات الضحايا بقصف روسي، بينما أعلنت موسكو أنها أمرت بتوسيع عملياتها العسكرية لمنع أوكرانيا من ضرب البنية التحتية بإقليم دونباس.

وفي وقت مبكر من فجر اليوم، أكد مراسل قناة الجزيرة الفضائية سقوط 4 صواريخ على مدينة خاركيف شمال شرقي أوكرانيا، بينما سُمع دوي انفجارات في مقاطعة ميكولايف جنوبي البلاد.

وأفاد مراسل الجزيرة في أوكرانيا بسقوط 8 قتلى وإصابة 35 آخرين على الأقل، في قصف صاروخي روسي استهدف مناطق مختلفة شرقي وجنوبي أوكرانيا.

كما أفاد بتعرض منطقة شويغوف جنوب خاركيف لقصف صاروخي أدى إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة آخرين، وفق بيانات الإدارة العسكرية في المقاطعة.

وتزامن ذلك مع قصف مدفعي متبادل شهدته مناطق متعددة على امتداد الجبهة الشمالية الشرقية لأوكرانيا.

عشرات الضحايا

من جهتها، أفادت وزارة الدفاع الأوكرانية بتعرض عدد من المدن الأوكرانية لقصف صاروخي ومدفعي عنيف على دنيبرو وأوديسا وتشوغيف ونيكوبول، أوقع عشرات القتلى والجرحى في الساعات الـ24 الأخيرة.

واتهم حاكم دونيتسك الأوكراني القوات الروسية باستخدام قذائف محرمة دوليا وقنابل عنقودية.

كما ذكرت قيادة الأركان الأوكرانية، في بيان، أن القوات الروسية نفذت ضربات جوية على 17 مدينة وبلدة في دونيتسك.

وترافقت الغارات مع قصف مدفعي عنيف استهدف شمالي سلوفيانسك، وشرقي باخموت، وغربي ليسيتشانسك.

توسيع العمليات

في المقابل، قالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن الوزير سيرغي شويغو طلب من القوات الروسية توسيع عملياتها العسكرية على كل محاور القتال، لمنع القوات الأوكرانية من توجيه ضربات واسعة النطاق إلى البنية التحتية المدنية في دونباس (شرق) ومناطق أخرى.

وأعلنت الوزارة، في بيانها، أن شويغو قام بجولة تفقدية للقوات الروسية في أوكرانيا، واستمع إلى تقارير من قادة عسكريين عن العمليات العسكرية.

وبثت وزارة الدفاع الروسية صورا لمدفعية روسية متحركة تقصف ما قالت إنها مواقع للجيش الأوكراني في دونباس.

وأعلنت الوزارة أن المدفعية الروسية دمرت عدة بطاريات مدفعية أميركية الصنع من طراز "هاوتزر" (Howitzer)  تستخدمها القوات الأوكرانية في قصف مدن ومناطق خارجة عن سيطرتها في أوكرانيا.

كما أكدت الوزارة أن قواتها قضت على أكثر من 200 عسكري أوكراني بقصف على مواقع أوكرانية في ميكولايف.

وأضافت أنها أسقطت 3 طائرات في مقاطعات ميكولايف ودونيتسك ودنيبرو، وأنها دمرت أيضا ورشات لصيانة منصات صواريخ "توشكا إم في".

استهداف القرم

بدوره، قال المتحدث باسم مديرية الاستخبارات الأوكرانية فاديم سكيبيتسكي -خلال مقابلة تلفزيونية- إن القوات الأوكرانية يمكن لها أن تستخدم أنظمة صواريخ هايمارس الأميركية لاستهداف منشآت روسية في شبه جزيرة القرم.

وأضاف أن القرم أصبحت ممراً لمعدات القوات الروسية للدخول إلى أراضي أوكرانيا، وأن هناك تجمعات للقوات الروسية والمعدات التي يتم نقلها لاحقاً إلى أوكرانيا.

وأوضح سكيبيتسكي أن سفنا في البحر الأسود تطلق صواريخ كاليبر على أراضي أوكرانيا وتهدد أمن مواطنيها، معتبرا أنه يجب تحييدها والتخلص من خطرها بكل الوسائل المتاحة.

المصدر / الجزيرة نت