هنية يدعو لاجتماع الإطار القيادي لدعم انتصار القدس

...
صورة أرشيفية
غزة - فلسطين أون لاين

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أن الاحتلال الإسرائيلي خضع لإرادة الشعب الفلسطيني وتراجع أمام المرابطين في القدس، مجددًا الدعوة لاجتماع الإطار القيادي المؤقت لوضع مسار العمل الفلسطيني بعد هذا الانتصار .

وثمن هنية في تصريح صدر عنه اليوم الخميس 27-7-2017 صمود أهل القدس وثباتهم في وجه الاحتلال، مؤكدًا أن ما جرى يمثل صفحة مشرقة من صفحات الانتصار وبداية اندحار الاحتلال عن القدس والاقصى.

وقال: "لقد أثبت شعبنا وأهل القدس كبارا وصغار رجالا ونساء أنهم الامناء على المَسْجِد الأقصى و المقدسات الاسلامية والمسيحية"، منوهًا إلى أن ما حدث يؤكد قدرة شعبنا على انتزاع حقوقنا في القدس والأقصى و بما يؤكد أن المخزون من الإرادة والعزيمة لدى شعبنا أكبر من قدرة الاحتلال ووسائل قمعه.

وشدد على أن القدس أرض عربية إسلامية كانت وستبقى لا تقبل القسمة وليفهم القاصي والداني ان فلسطين ارضنا وعاصمتها القدس المباركة وسنظل عين ساهرة على القدس ولن نسمح للمحتلين ان يدنسوا اقصانا .

وبارك هنية المواقف الشعبية والرسمية التي ساندت اهلنا في القدس، محييًا المقاومة الباسلة والشهداء الأبرار وأبطال العمليات الجريئة التي أربكت حسابات الاحتلال وأفشلت مخططاته ودشنت مرحلة جديدة من التحدي والانتصار.

وأكد بأن العمل الوطني المشترك من فصائل شعبنا وشرائحه المتنوعة هي أحد أهم أسباب نجاحنا في هذه المعركة.