شحاتة يهاجم محمد صلاح.. لم يقدم شيئاً لمنتخبنا

...
حسن شحاتة ومحمد صلاح

أكد أسطورة التدريب المصري، حسن شحاتة والذي قاد منتخب الفراعنة للتتويج ببطولة أفريقيا ثلاث مرات متتالية، أن محمد صلاح نجم الفراعنة وليفربول الإنجليزي، لم يقدم شيئًا للمنتخب المصري خلال السنوات الماضية.

قال شحاتة في تصريحات لبرنامج الماتش: «محمد صلاح نجم نجوم العالم بما يقدمه مع ليفربول، لكنه لم يقدم شيئًا لمنتخب مصر، والمفترض أن يقدم ما هو أفضل من ذلك بكثير».

وتابع: «كل المنتخبات التي يواجهها منتخب مصر في أفريقيا، بمجرد أن يتسلم محمد صلاح الكرة، يضغط عليه 3 لاعبين، وهنا يفترض على المدرب تفريغ مساحات لصلاح».

وتابع "أن محمد صلاح في عدد كبير من المباريات لم يكن في الصورة كما هو حاله مع ليفربول».

وواصل، موجهًا رسالته إلى محمد صلاح «أنت نجم من نجوم العالم، وكل ما حققته يؤكد أحقيتك بمكانتك الحالية، لكن لم تقدم شيء للمنتخب خصوصًا إن المنتظر منك الكثير، ومبدأي إن مفيش مدرب يمسك منتخب مصر طالما ماخدش بطولة حتى ولو محلية على الأقل».

وأضاف شحاتة أنه حزين على حال الكرة المصرية التي تشهد تدهورًا كبيرًا خلال الفترة الحالية، مشيرا «لو اتكلمت هغلط في ناس كتير أوي ودي مش عادتي، لأن احنا عايشين في حالة من العشوائية، والحل وضع خطة طويلة الأجل لتطوير الكرة بمصر أهمها انتظام مسابقة الدوري».

واستطرد «أنا مش محطوط في الصورة خالص خلال الفترة الأخيرة ومش عارف إيه السبب.. أنا أخدت 3 بطولات أمم إفريقيا متتالية، ورحيلي بعدها حاجة غريبة، ثم بعدها يتقال حسن شحاتة راحت أيامه دي حاجة غريبة لكن أنا مش زعلان».

واستكمل، أن المنتخب المصري كان من المحتمل مشاركته في كأس العالم 2010، مشددًا أن الوضع الحالي يحتاج لمدرب أجنبي، في ظل الاهتمام الكبير الذي يلقاه سواء من دعم إعلامي أو راتب كبير أو مميزات أخرى، إلا أنه من الضروري وجود خبراء مع المدرب الذي سيتولى المهمة.

واسترسل المعلم، أن منتخب مصر يحتاج لمدرب أجنبي يضيف له وليس العكس، مؤكدًا أن إيهاب جلال تعرض للظلم بإقالته، خاصة وأنه خاض مباراتين رسميتين فقط، قبل خوضه مباراة ودية، وهو أمر عشوائي للغاية، موجهًا رسالته إلى جلال «لا تفقد الثقة في نفسك أبدًا، وكيروش تولى المهمة بالمجاملة بسبب أنه وكيل محمد صلاح على عكس كوبر الذي حقق نجاحًا مع المنتخب الوطني وصعد مع المنتخب الوطني إلى المونديال ونهائي كأس أمم إفريقيا».

وأضاف، أن مصر تمتلك مدربين أفضل من حسن شحاتة بكثير، مؤكدًا أنه يكره المجاملات الموجودة في الكرة المصرية في الفترة الحالية.

وأعرب شحاته عن أمله ألا يخسر الزمالك أي نقاط، مع بداية عام جديد له حيث أتمم عامه الـ75، متمنيًا أن يتوج الفريق الأبيض ببطولة الدوري ويظل في المقدمة دائمًا.

وأضاف حسن شحاتة في نظرة تحليلية لمباراة القمة، أن الأهلي سيطر على المباراة في الشوط الأول على عكس الزمالك الذي لم يكن متماسكًا وظهر مرتبكًا طوال الـ45 دقيقة.

وتابع المعلم، أن طريقة فيريرا في الشوط الأول لم تتناسب مع الزمالك، إلا أنه أعاد الأمور إلى نصابها بالتغييرات عندما دفع بشيكابالا، إلا أنه مندهش من استبدال أشرف بن شرقي، مشيرًا إلى أن الأبيض سيطر في الشوط الثاني.

وأوضح مدرب منتخب مصر السابق، أن الزمالك أهدر فرصا محققة عديدة، إلا أن التعادل كان عادلًا خاصة وأن كل فريق سيطر على شوط بالمباراة، مؤكدًا أن فيريرا مدرب كبير ويعرف الزمالك جيدًا، حيث سبق وحقق إنجازات عديدة في ولايته السابقة.

وواصل حسن شحاتة، حديثه «الله يكون في عون سامي قمصان، لأنه تولى المهمة في توقيت صعب قبل مباراة القمة، وموسيماني حقق العديد من الإنجازات التاريخية للأهلي، إلا أن هذه الإنجازات لم تمنحه الاستمرارية في تدريب الفريق».

المصدر / وكالات