حزب الله: مستعدّون للتحرك فور تأكيد الحكومة وجود انتهاك إسرائيلي للحدود البحرية

...

أكّد نائب الأمين العام لحزب الله في لبنان الشيخ نعيم قاسم، اليوم الإثنين، استعداد الحزب لاتخاذ إجراءات "بما في ذلك القوة" ضد عمليات التنقيب الإسرائيلية عن الغاز في المناطق البحرية المُتنازع عليها بمجرد أن "تعلن الحكومة اللبنانية انتهاك (إسرائيل) لحدود لبنان البحرية".

وقال قاسم في مقابلة مع وكالة "رويترز":  "عند إعلان لبنان عن اعتداءٍ إسرائيلي على مياهنا وعلى نفطنا، نحن حاضرون أن نقوم بمساهمتنا في الضغط والردع واستخدام الوسائل المناسبة بما فيها القوة من أجل منع (إسرائيل) من القيام بذلك".

وأضاف أنّ "المسألة الآن تتطلب قرارًا ورأيًا حاسمَين من الدولة اللبنانية، إذ من الضروري الإجابة على الأسئلة التالية: هل هذه الباخرة تعمل في منطقة متنازع عليها أم لا؟ هل حسمت الدولة اللبنانية مسألة الحدود وخط التفاوض أم لا؟".

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت رئاسة الوزراء اللبنانية أنّه تقرر عقب مباحثات بين الرئيس ميشال عون ورئيس الوزراء نجيب ميقاتي، دعوة الوسيط الأميركي أموس هوكشتاين إلى الحضور إلى بيروت لإنهاء مفاوضات ترسيم الحدود البحرية مع الاحتلال الإسرائيلي بأسرع وقت.

ويأتي ذلك بعد أن نصبت الشركة البريطانية-اليونانية المنصة في حقل "كاريش"، يوم أمس، وأعلنت أنها ستبدأ باستخراج الغاز خلال 3 أشهر، بحسب ما أورد موقع صحيفة "هآرتس" العبرية، فيما أشارت هيئة البث والإذاعة الإسرائيلية العامة إلى أنّ "سلاح البحرية الإسرائيلية يقوم بحراسة المنصة"، وأنّه "قام بتأمين انتقالها منذ خروجها من قناة السويس آتية من سنغافورة".

يُشار إلى أنّ لبنان أودع الأمم المتحدة، قبل أسابيع، رسالة يؤكد فيها تمسكه بحقوقه وثروته البحرية، وتشير إلى أنّ حقل "كاريش" يقع ضمن المنطقة المُتنازع عليها.

المصدر / وكالات