حماس: اعتداء الاحتلال على جنازة "الشريف" إرهابٌ سيُقابَل بالتحدي والمواجهة المفتوحة

...

قالت حركة حماس إنَّ اعتداء قوّات الاحتلال على جماهير شعبنا وأهلنا في القدس، الذين خرجوا في تشييع جثمان الشهيد وليد الشريف، مساء اليوم الإثنين، وقمعهم واستهدافهم بالرّصاص الحيّ، وإصابة العشرات منهم، هو جريمة تفضح إرهاب وسادية هذا العدو، وانتهاكاته لكلّ القوانين والأعراف والشرائع، وتكشف مجدّداً أنَّ قيادته، قد فقدت صوابها وباتت في حالة من الذعر والخوف، أمام حالة التلاحم والصمود الشعبي والتصدّي لكلّ مخططاته التهويدية والاستيطانية.

وأشادت الحركة بجماهير شعبنا المرابط في الأقصى وأكناف بيت المقدس، والتي خرجت في تشييع شهيد القدس والأقصى وليد الشريف، تكريمًا للشهيد وإعلاءً لقيمة الشهادة، وإعلانًا لعهد الوفاء لدماء الشهداء، ونبارك رباطهم وصمودهم وتصدّيهم للاحتلال، ونشدّ على أياديهم، وندعوهم إلى مواصلة هذه المسيرة المباركة، في تصعيد المقاومة الشاملة والاشتباك مع الاحتلال حتى زواله عن أرضنا ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية.
 

المصدر / فلسطين أون لاين