دعوات فلسطينية للاعتكاف في المسجد

بدءاً من صباح الأحد.. جماعات "الهيكل" تدعو لاقتحام جماعي للأقصى

...
جانب من اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى (صورة أرشيفية)

جددت جماعات "الهيكل" المزعوم، اليوم السبت، الدعوة لاقتحام المسجد الأقصى المبارك، وتدنيسه على نطاق واسع.

 وأعلنت جماعات "الهيكل" المزعوم، فتح الباب أمام المستوطنين لاقتحام جماعي للمسجد الأقصى خلال أيام ما يسمى "عيد الفصح" ابتداءً من صباح غدٍ الأحد حتى الخميس المقبل بين الساعة 7:00 - 10:30 صباحا.

في المقابل، أطلقت دعوات فلسطينية للاعتكاف في المسجد الأقصى بدءاً من الليلة للتصدي لاقتحامات المستوطنين.

بدوره حذر خطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري، من أن المعركة مع الاحتلال وجماعات المستوطنين لا تزال قائمة في المسجد المبارك.

وقال صبري، إن المعركة لا تزال قائمة لأن العيد لدى الاحتلال مستمر لمدة أسبوع، فالمعركة إلى الآن لم تنتهِ وعلينا أن نكون متيقظين.

وأوضح أن الاحتلال يريد بما ارتكبه يوم أمس تقليل عدد المصلين وردعهم، حتى لا يقاوموا أو يمنعوا المستوطنين الذين يريدون اقتحام الأقصى.

 ونبه خطيب الأقصى إلى أن ما يسمى "بعيد الفصح" لدى الاحتلال يمتد لعدة أيام، على الجميع أن يكون يقظاً فيها حتى لا نفاجئ بغدر الاحتلال. 

 وأكد صبري أن الاحتلال لن يستطيع أن يرهب شعبنا، ولن يثنيه عن الدفاع عن المسجد الأقصى.

المصدر / فلسطين أون لاين