"خريشة": السلطة أنفقت نصف مليون دولار لتسيء للرمز ياسر عرفات

...
اشتيه في معرض رام الله للرسوم
طولكرم-غزة/ صفاء عاشور:

قال النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي د. حسن خريشة، إنّ السلطة في رام الله، أنفقت حوالي نصف مليون دولار على معرض الرسوم، لتسيء للرمز الرئيس الراحل ياسر عرفات أبو عمار.

وأوضح خريشة في تصريح لـ"فلسطين أون لاين"، اليوم الثلاثاء، أنّ معرض الرسوم كلّف المؤسسة القائمة عليه والتابعة للسلطة نحو 487 ألف دولار، وفي نتيجته أوصل للإساءة للرئيس الراحل بشكل خطير.

وأضاف: "إنّ ما قام به رسّامو الكاريكاتير والقائمون عليه ليس حرية رأي وتعبير، بل تسيء بصورة أو بأخرى لصورة الرئيس الراحل ياسر عرفات في عقول وأذهان الفلسطينيين ومحاولة إعطاء صورة مختلفة مسيئة عنه".

وشدّد خريشة على أنه كان الأولى أمام السلطة توجيه هذه الأموال لعلاج بعض الحالات المستعصية أو مساعدة العائلات الفقيرة المحتاجة بدلاً من السخرية من شخصية كبيرة كياسر عرفات.

وأردف:" إنّ ما أثار سخط الناس على المعرض هو حضور رئيس حكومة رام الله محمد اشتية والابتسامة التي علت على وجهه، بالإضافة إلى وجود شخصيات وقامات فلسطينية كانت على صلة وثيقة بالراحل عرفات، وهو مما استفز الناس بشكل أو بآخر وأغضبهم".

وأكد أنّ ما حصل في المعرض مرفوض جملة وتفصيلاً وعلى الجهات المعنية إجراء تحقيق جدّي والخروج بنتائج قوية لإدانة القائمين على المعرض ومساءلتهم على الإساءة التي حصلت لإحدى القامات الفلسطينية.

ونبه خريشة إلى أنه قد يكون هناك مخططات ومحاولات لتغييب صورة الشهيد "أبو عمار" من الوسط الفلسطيني بشكل خفيٍّ وخبيث.

وكانت مؤسسة ياسر عرفات قد افتتحت معرض كاريكاتير فلسطين وياسر عرفات بحضور رئيس حكومة رام الله اشتية، وشارك فيه أكثر من 100 رسام من 43 دولة، ويضم 350 لوحة فنية علقت منها 250 على جدران متحف ياسر عرفات في مدينة رام الله، فيما عرضت اللوحات المتبقية على شاشة عرض على مدخل المتحف.

وحملت العديد من الرسومات صورا مشوهة للرئيس الراحل عرفات، ما أثار عاصفة من الانتقادات في الأوساط السياسية والشعبية.

المصدر / فلسطين أون لاين