"حماس" و"العمل الحكومي" تنعيان العامل المصري "الشناوي"

...

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، ولجنة متابعة العمل الحكومي بغزة، العامل المصري محمد الشناوي والذي توفى نتيجة صعقة كهربائية فجر اليوم خلال عمله في المشاريع المصرية لإعادة إعمار غزة.

وتقدّمت حركة "حماس"، في بيان "بالتعزية من الأشقاء في مصر، بوفاة الشنّاوي".

وقال المتحدث باسم الحركة حازم قاسم: "نتقدم بخالص التعزية والمواساة للأشقاء في مصر بوفاة محمد جلال الشناوي، أحد العاملين في المشروع المصري لإعادة اعمار قطاع غزة أثناء تأدية عمله".

بدوره نعى رئيس متابعة العمل الحكومي في قطاع غزة عصام الدعليس، العامل المصري "الشناوي".

وتقدم الدعليس خلال كلمته بافتتاح الموقع الأثري لـ"الكنيسة البيزنطية" بغزة، بالتعزية بوفاة العامل المصري شهيد الواجب الوطني "الشناوي"، لذويه وعموم الشعب المصري الشقيق.

وأعلن اعتماد معاملة الشهيد "الشناوي" ضمن شهداء شعبنا الفلسطيني، حيث يسري عليه كافة الحقوق المترتبة على ذلك.

وتوفي العامل الشناوي فجر اليوم الاثنين، في المنطقة الأمريكية شمال قطاع غزة إثر تعرضه للصعق بالكهرباء داخل شاحنة يعمل سائقا عليها، ضمن العمل في المشاريع المصرية لإعادة اعمار قطاع غزة.

وفي 19 أكتوبر/ تشرين الأول لعام 2020، أعلنت اللجنة المصرية لإعمار غزة، بالتعاون مع وزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية، عن بدء مشاريعها في القطاع.

وسبق وأن شاركت أطقم هندسية مصرية بمساندة آليات ومعدات ثقيلة وصلت من القاهرة، في أعمال إزالة ركام المباني، التي دمّرتها إسرائيل، خلال عدوانها الأخير؛ الذي استمر 11 يوما، في الفترة بين 10 و21 مايو/أيار الماضي.

المصدر / فلسطين أون لاين