بينيت ولابيد يهاجمان نتنياهو على خلفية تنديده "بالحكومة"

...

هاجم رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت ووزير خارجيته يائير لابيد زعيم المعارضة الحالي بنيامين نتنياهو، على خلفية نشره مقاطع باللغة الإنجليزية، تندد "بالحكومة الإسرائيلية".

وقال بينيت في تصريحات له أدلاها لإذاعة الجيش، الثلاثاء: "اتجاه نتنياهو الجديد هو نشر مقاطع فيديو باللغة الإنجليزية، يهاجم ويشوه فيها صورة الحكومة الإسرائيلية في الخارج".

وأضاف: "عندما كنت في المعارضة وأيضًا خلال عملية حارس الأسوار (العدوان الأخير على غزة مايو 2021)، حاربت على قنوات CNN وBBC دفاعا عن سياسة حكومة نتنياهو".

واتهم بينيت، نتنياهو بالمسؤولية عما وصلت إليه قدرات إيران النووية، حيث قال: "لقد ورثنا من حكومة نتنياهو وضعا صعبا بالفعل، في إبريل قبل شهرين من تشكيل حكومتي، أصبحت إيران تخصب بنسبة 60%، نحن في موقف هو الأخطر في تاريخنا".

وفي السياق ذاته، قال لابيد عبر تويتر، الاثنين: "في الجولة السابقة من الصراع ضد البرنامج النووي الإيراني كنت رئيس المعارضة، وكانت لدي خصومة مريرة مع الحكومة، لكنني تعاونت معها بشكل كامل في القضية الإيرانية، هناك لحظات يكون فيها الأمن القومي فوق كل شيء".

وتابع لابيد: "من ناحية أخرى، يقوم الرئيس الحالي للمعارضة نتنياهو حاليًا بحملة باللغة الإنجليزية ضد دولة (إسرائيل) ضد الديمقراطية الإسرائيلية، وينفق الكثير من المال على ذلك".

واختتم تغريدته بالقول: "إن هذا وصمة عار، ويجب على كل وطني إسرائيلي، أن يدين ما يقوم به نتنياهو".

وكان نتنياهو قد نشر مؤخرا، عدة مقاطع فيديو، باللغة الإنجليزية تهاجم الحكومة الحالية، وتتهمها بـ"تقويض الحكم الديمقراطي".

وقال نتنياهو في بعض تلك المقاطع إن العديد من مشاريع القوانين الجديدة التي تشق طريقها عبر الكنيست (البرلمان) "ستقضي على الحريات الأساسية في الديمقراطية من أجل تكريس حزب معين أو مجموعة معينة في السلطة".

المصدر / فلسطين أون لاين
البث المباشر